أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"قسد" والأسد يرتبكان مجزرة في مدينة "الباب" شرقي حلب

استهدف القصف سوقاً شعبياً - الأناضول

ارتكبت قوات النظام بالاشتراك مع "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) مجزرة مروعة راح ضحيتها 50 مدنياً بين قتيل وجريح، إثر استهداف سوقاً شعبياً في مدينة "الباب" شرقي محافظة حلب.

وقال مراسل "زمان الوصل" نقلاً عن مصدر طبي، إن 14 مدنيا بينهم نساء وأطفال قضوا، وجرح 38 بينهم نساء وأطفال، إثر قصف صاروخي استهدف سوق الخميس في مدينة "الباب" الواقعة ضمن ما يُعرف بمنطقة "درع الفرات" شمال شرقي محافظة حلب.

ورجح المصدر الطبي أن يرتفع عدد الضحايا بسبب خطورة بعض الإصابات نتيجة القصف، لافتاً إلى أن المشافي في مدينة "الباب" طلبت من المواطنين التبرع بكافة زمر الدم نتيجة كثرة عدد الإصابات.

وأكدت مصادر مُطلعة لـ"زمان الوصل"، إن أكثر من عشرة صواريخ من نوع "غراد" أطلقتها قوات النظام وقوات "قسد" المتمركزة في منطقة رادار شعالة غربي مدينة الباب، وسقطت معظمها في سوق الخميس المعروف باسم سوق الهال، وأخرى سقط في أحياء متفرقة من مدينة "الباب" التي تضم عدداً كبيراً من النازحين والمهجرين.

زمان الوصل
(25)    هل أعجبتك المقالة (24)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي