أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

ليلة القبض على رونالدو وميسي*

ليلة القبض على رونالدو وميسي*
   من معرض لمتحف كرة القدم في موسكو - جيتي
*جودت حسون - زمان الوصل
تأبط "كريستيانو رونالدو" و"ليونيل ميسي" فردة من "خفي حنين"، ليعودا أدراجهما كل إلى قواعده خائبا في أول مواجهات الدور الثاني من المونديال.

وشاءت الأقدار والمصادفات أن تشمل موجة الحزن في يوم واحد عشاق كل من النجمين البرتغالي والأرجنتيني، بعد خروج "راقصي التانغو" و"برازيل أوروبا" من مولد بطولة كأس العالم بلا حمّص.

وأخيرا توحد (الفرقاء) بمشاعر الحزن عقب مغادرة "الدون" و"البرغوث" اللذين ضربا موعدا للقاء، لكن هذه المرة ليس في الملعب، وإنما في مطار العودة إلى قواعدهما خائبين، ليعم السلام فضاء "فيسبوك" و"تويتر"، في هدنة تبدو مؤقتة حتى إشعار آخر، لاسيما بين عشاق النجمين من العرب..!

خروج كل من الأرجنتين والبرتغال يؤكد أن خيبات الأمل ليست وكالة حصرية للفرق العربية، لأن اثنين من أهم منتخبات العالم لحقا بها بعد مباراة واحدة زيادة فقط، وبعد مخاض عسير مهّد للتأهل، (خاصة الأرجنتين)..!

لكن هناك عوامل مشتركة بين الفريقين المودعين للمونديال مع بعض منتخباتنا العربية، فالبرتغال ظهر كما لو أنه فريق الرجل الواحد البطل المخلص "رونالدو"، ما إن أحكم دفاع الأوروغواي سيطرته عليه حتى أفقد "الملاحين" أحفاد "فاسكو دي غاما" معظم فاعليتهم أمام الموج السماوي لأبناء الأورغواي.

أما منتخب راقصي التانغو فإنه، ينطبق عليه وصف فريق البطل المخلص أيضا، مع وجود أبطال آخرين لا يختلف مستواهم كثيرا عن "ميسي"، ولكن مع فرق أنديتهم أيضا، وليس مع أبناء جلدتهم..!

وفي ذلك شبه إلى حد كبير مع منتخبات فرق المغرب العربي (المغرب، الجزائر، وتونس)، لأنها تمتلك لاعبين مهاريين بارعين مؤثرين طالما نال بعضهم نجومية "بيضة القبان" في أندية أوروبا وتركيا وروسيا وغيرها، لكن فاعليتهم تشهد تراجعا كبيرا في اللعب الجماعي ضمن منتخب بلادهم.

اليوم أيضا سيلحق بزملاء "رونالدو" و"ميسي" فريقان جديدان، عندما يلتقي منتخبا كرواتيا والدنمارك في أول لقاء أوربي خالص ضمن الدور الثاني من المونديال.

بينما سيكون "الماتادور" الاسباني في مهمة لترويض "المنتخب الأحمر" على أرضه وبين جمهوره مع توقعات منطقية تاريخيا وفنيا بأن يردد الكثيرون "باي باي روسيا".
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
الحريري: أمام سوريا فرصة طيبة للتوصل إلى حل سياسي      قبل لقائه أسر جنوده القتلى في "منبج".. ترامب يجدد التأكيد على ضرورة الانسحاب من سوريا      ثورة الجياع والبردانين على الأسد... عدنان عبدالرزاق*      سقط من ارتفاع 6 طوابق... مقتل طفل سوري بعد مطاردته من "بلدية بيروت"      صلاح يعزز صدارته لهدافي البريملينغ وليفربول يبتعد عن الوصيف بـ7 نقاط      كلوب: صلاح لاعب استثنائي لا يصدقه عقل      ناشط معني بخصوصية البيانات يتقدم بشكوى ضد أبل وأمازون      في البيان الدامع رقم واحد.. زهير عبد الكريم (يبق البحصة)