أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

زيارات "زمان الوصل" تتخطى الـ20 مليون زيارة خلال 2018

تسونـامي | 2018-12-20 02:55:32
زيارات "زمان الوصل" تتخطى الـ20 مليون زيارة خلال 2018
   صور من تقرير سابق نشرته زمان الوصل عن مجرمي حرب
زمان الوصل
تخطى عدد زيارات موقع صحيفة "زمان الوصل" عتبة 20 مليون زيارة في عام 2018، في حين بلغ عدد عمليات البحث في محركات البحث 24 مليونا و885 ألف عملية.

وبلغ عدد زيارات الموقع الرئيسي - دون زمان الوصل لكس، وزمان الوصل TV، وزمان الوصلEN، لهذا العام (20.190.016) بحسب احصائيات غوغل، في حين بلغ عدد زوار الملحق المتعلق بالتسريبات (1.677.119)، وبهذه الأرقام الكبيرة حققت "زمان الوصل" مركزا متقدما ومنافسا لكبرى المواقع العربية، وحجزت لنفسها مكانا كبيرا في مجال اهتمام القراء والمتابعين.

وبلغ عدد الصفحات المفتوحد خلال 2018 في موقع الجريدة الرسمي 28.504.168 صفحة.

وفردت "زمان الوصل" مساحات كبيرة من تغطيتها لملف التسريبات التي حصلت عليها من دوائر القرار في نظام الأسد، كما حظيت تحقيقاتها وتقاريرها الخاصة باهتمام الشعب السوري والعربي والمهتمين على الساحة العالمية والدولية.

وخصصت "زمان الوصل" مساحة كبيرة من عملها لتغطية الأحداث الدائرة في سوريا من شمالها إلى جنوبها ومن شرقها إلى غربها، وشملت أيضا كل ما يتعلق بالشأن السوري دوليا سواء كان سياسيا أو اقتصاديا أو عسكريا.

وكانت "زمان الوصل" المرجع الرئيس للعديد من وسائل الإعلام العالمية، لما تتمتع به من مصداقية وحرفية عالية، ولتناولها الموضوعي والمهني لجميع المواضيع السورية دون تحيز أو مواربة أو تحريف.

ودفعت "زمان الوصل" ثمنا باهظا بسبب تبنيها للحقيقة والدفاع عن قضية الشعب السوري الثائر، حيث لوحق مراسلوها في سوريا ولبنان والجميع يذكر ما حدث مع الزميل "عبد الحفيظ الحولاني" الذي اعتقله الأمن اللبناني بعد كشفه لجريمة ما حصل مع اللاجئات السوريات اللواتي أجهضن دون أن يسمع بهن أحد.

وتتنوع المواد المنشورة على موقع صحيفة "زمان الوصل" بين محلي، وسياسي، واقتصادي، واجتماعي، وثقافي، ورياضي.

وعملت الجريدة على ملف المعتقلات السابقات، وأفردت لهن باب خاص باسم "سوريات في سجون الأسد"، نشرت به عشرات الحالات والقصص لنساء عذبن في سجون النظام السوري...

كما سبق لـ"زمان الوصل" أن أطلقت ملحقا تابعا لها شمل أبوابا متنوعة تتعلق بالتسريبات الخاصة التي تحصل عليها باستمرار، وحملت هذه الأبواب الأسماء التالية: (تسريبات النظام السوري، و صور جرائم النظام السوري، وتسريبات تنظيم الدولة).

وتنوعت عناوين محرك البحث في صدر الصفحة الرئيسية وشملت الأسماء التالية: (21 ألف مطلوب للأمن السياسي، 100 ألف مطلوب في سوريا، هيكلية القلمون، منشقون وفارون عن جيش النظام، 55 ألف عنصر على لوائح الاحتياط، نصف مليون متخلف عن الخدمة الإلزامية، مطلوبين للالتحاق بالخدمة الإلزامية في حلب وريفها، البحث عن معتقل أو مفقود، مجهولو المصير، الذي كف البحث عنهم، مليون ونصف مطلوب للنظام السوري، 8000 شهيد تحت التعذيب، 10 آلاف شهيدة سورية)، فيما حمل باب "صور جرائم النظام السوري" ثلاثة عناوين وهي: (صور الشهداء تحت التعذيب، الأطفال الشهداء تحت التعذيب، قتل جماعي)....


التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
الشبكة السورية تحمل الأسد مسؤولية العقوبات الدولية وتطالب بالأقسى      النظام يعثر على مستودع أسلحة في القنيطرة      أكبر محاكم فرنسا الإدارية ترفض عودة فرنسيات من سوريا      الأسد يرتكب مجزرة في إدلب ضحاياها من النساء والأطفال      "انستاغرام" تغلق حساب "الرئاسة السورية"      الليرة تراوح مكانها عند أدنى سعر لها منذ سنتين      مقتل قيادي في "الحر" رفض التسويات ودعا للمظاهرات      "صنع في قطر".. وثائقي يكشف كواليس من رحلة تتويج العنابي بكأس آسيا