أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

لهذا السبب اعتقلت "تحرير الشام" مراسل "زمان الوصل"

الزميل جمعة - زمان الوصل

أكد رئيس تحرير صحيفة "زمان الوصل"، الزميل "فتحي إبراهيم بيوض"، أن السبب الرئيسي الذي يقف وراء اعتقال "هيئة تحرير الشام" للزميل "جمعة علي حاج حمدو"، هو عمله الإعلامي، مطالبا وسائل الإعلام وجميع الإعلاميين بالتكاتف مع المراسل المعتقل، ومع أي صحفي قُيّدت حريته. 

وكانت دورية تابعة لـ"تحرير الشام" اعتقلت مساء الأربعاء الماضي الزميل "جمعة" من منزله بريف حلب الغربي، ومنذ ذلك الوقت لا يُعلم مكان احتجازه، أو ما يتعرض له من أساليب تحقيق.

وأبدى الزميل رئيس التحرير تخوفه من تعرض المراسل للتعذيب أو الترهيب النفسي، بسبب عمله الإعلامي، والذي كان يؤديه لخدمة الحقيقة، والثورة السورية.

وطالب رئيس تحرير "زمان الوصل" الهيئة بإطلاق سراح المراسل على الفور، محملا إياها مسؤولية سلامته، أو أي شيء يحدث له.

ويعمل الزميل "جمعة" مصورا وكاتبا صحفيا، بدأ عمله الإعلامي منذ 15 عاما، كما يعمل مراسلا لصحيفة "زمان الوصل" منذ عام 2012، سبق وأن اعتقله نظام الأسد عام 2011 على خلفية نشاطه الثوري والإعلامي، تعرض حينها للتعذيب وصودرت جميع معداته.

وانضم الزميل "جمعة" لـ"رابطة الصحافيين السوريين"، وهي هيئة مستقلة معنية بشؤون حرية التعبير في سوريا، والتي طالبت بدورها بإطلاق سراحه على الفور.

زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي