أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

وجوهٌ مرايا .. عمكين مراد

الملتقى الأدبي | 2015-06-07 16:55:06
وجوهٌ مرايا .. عمكين مراد
وجهي:
أبعدُ جزءٍ مني عليَّ
أتذكره فقط:
حين ينفرُ عنهُ وجهُ ولدي
حين ترتدُ القُبلة قنبلةُ آهٍ
حين ينمو طحلبُ نسيانٍ ما
أتخيلهُ مراراً
في آني
في أمسي
وأصنعُ آخر لأتعرفَ
                    عليه.
وجهُ السماء:
ستارٌ للغيب
أنظرهُ، فأبتسم
أملُّ
وأطأطئ رأسي، 
          فأغضب
وهكذا دواليك
أنظرهُ
وأبعِدُ عنهُ نظري
فألعنُ اللحظة وأختها
لا وجهَ للسماء
إلا في روحٍ متشظية.
وجه القصيدة:
مشدّودٌ بأحابيلِ روحْ
ضبابيُّ ملامحْ
لا تجاعيد
لا نتوءات
لا عيون
لا حواس ألبته
إنما روحٌ متحوِّلة إلى أحرف.
وجهُ الأرض:
ليس إلا
منمنمةٌ لأثرِ خطايا الرب.
وجهُ الطاغي:
كوجهِ السماء
مستترٌ دوماً،
قناعٌ غامضٌ
                 للغيبْ
تهتفُ لهُ الجماهير
لكلِّ خطرٍ قناع
لكلِّ حلمٍ قناع
هو في الخفاءِ دوماً
حذرٌ
خائفٌ
يبحثُ في القلق عن هوية.
وجهُ الجماهير:
ممحيٌّ كوجوهِ عبيد الغيب
ممسوحٌ قناعاً لوجهِ الطاغي
هو ظلٌّ لوجهِ الإله القائد،
إن حارَ، حاروا
إن لاحَ، لاحوا
إن ماتَ، ماتوا
هو الظلُّ الأيسرُ
من وجه الواحد.
وجهُ الشعب:
ا يرونهُ في حلم
ما يرسمونهُ في قبر
ما يتركونهُ للغد
ما يخلقونهُ في كلِّ آن
في دوامة البحث عنه
في كل زوايا الحياة!!
وجه الكلمات:
ذراتُ ضباب
أورام وجع
نظراتُ حزن
رائحةُ أمل
يأس ألم
هو الوجهُ الأخير لروحِ قصيدة.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
‏"طلاب من أجل الهيكل" يقتحمون الاقصى ويرددون النشيد الإسرائيلي      صاحب أشهر "بث مباشر".. الشروع في محاكمة اللاجئ السوري "أبو مروان" في ألمانيا      صحيفة: موسكو سترسل إلى سوريا 4 كتائب من منظومة "إس 300" ‏      "المواطن" الأوروبي مانويل فالس.. من رئيس وزراء فرنسا إلى عمدة برشلونة؟      خطف، سرقة، نصب واحتيال.. أهم جرائم أيلول في اللاذقية      "الإسلامي السوري" يحذر الدعاة من العودة إلى حضن النظام      جوجل تتخذ خطوة إضافية لطمس الحدود بين خدماتها وبرمجياتها      حول ملابسات إسقاط "إيل-20"