أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تصعيد جديد.. النظام يقتل 9 مدنيين في إدلب

قتلت قوات النظام 9 مدنيين كحصيلة أولية بينهم أطفال ونساء، وجرح آخرون غالبيتهم أطفال، اليوم الخميس، إثر قصف مدفعي وصاروخي لقوات النظام، استهدف محيط بلدة "الفوعة" شمال محافظة إدلب، وبلدة "إبلين" في منطقة جبل الزاوية جنوب المحافظة.

وقال "فراس الخليفة" المسؤول الإعلامي لـ"الدفاع المدني السوري" في حديث لـ"زمان الوصل"، إن 6 مدنيين يعملون في البناء بينهم طفل قُتلوا، صباح الخميس، وأُصيب 8  آخرون بينهم طفلان، في مجزرة مروعة ارتكبتها قوات النظام وروسيا، بقصف مدفعي بثلاث قذائف استهدف "مسبح المنار" الواقع على الأطراف الغربية لبلدة "الفوعة" شمال شرقي إدلب.

وأضاف "خليفة" أن قوات النظام والميليشيات المرتبطة بروسيا ارتكبت مجزرة أخرى راح ضحيتها امرأة طفلتها، بالإضافة لطفل آخر من عائلة أخرى، وإصابة امرأة و4 أطفال، إثر قصف بقذائف الـ"كراسنوبول" (روسية الصنع) منزلاً في بلدة "إبلين" الواقعة ضمن منطقة جبل الزاوية جنوب محافظة إدلب.

إلى ذلك، كثفت قوات النظام والميليشيات المرتبطة بروسيا وإيران قصفها المدفعي والصاروخي، مستهدفة العديد من القرى والبلدات بمنطقتي "جبل الزاوية" و"جبل شحشبو" بريف إدلب الجنوبي، وسهل الغاب بريف حماة الغربي، ما أحدث دماراً واسعاً في ممتلكات المدنيين، دون تسجيل إصابات بشرية.

زمان الوصل
(38)    هل أعجبتك المقالة (25)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي