أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

نادٍ سعودي آخر يلغي التعاقد مع حارس "منتخب البراميل"

من سوريا | 2018-07-06 14:38:38
نادٍ سعودي آخر يلغي التعاقد مع حارس "منتخب البراميل"
   عالمة
زمان الوصل - رصد
أعلن مجلس إدارة نادي القادسية السعودي عن إلغاء التعاقد مع الحارس "إبراهيم عالمة".

وأصدر النادي بيانا مقتضبا عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر"، قال فيه "تعلن إدارة نادي القادسية أنه قد تم وبشكل ودي إلغاء الاتفاق مع الحارس السوري إبراهيم عالمة".

ولم يكشف بيان القادسية أي تفاصيل، بخصوص السبب وراء إلغاء التعاقد مع اللاعب، الذي خاض تجربة مع نادي "سبهان الإيراني".

و"القادسية" هو ثاني الأندية السعودية التي تعدل عن فكرة التعاقد مع الحارس المشهور بتطرفه في تأييده نظام الأسد، إذ سبق أن نقل عن "عالمة" قوله إن ناديا نادي "الشباب" فاوضه لتوقيع عقد معه، إلا أن التوقيع لم يتم بسبب "توجهاتي السياسية" حسب قوله.

هذه "التوجهات السياسية" كشفها مقطع فيديو تداوله ناشطون لـ"عالمة" وهو يطلب بلغة "تشبيحية" من شاب يحمل علم الثورة بأن ينزله في أحد ملاعب النمسا حيث كان يعسكر الفريق الذي يصفه معظم السوريين بـ"منتخب البراميل".

وسبق أن استعرض رواد مواقع التواصل صور صورة للحارس المذكور مسلحا ببندقية "كلاشنكوف"، ومنها أيضا مشاركته مقطعا لموال أسدي يبدي فرحه بـ"هطول الصواريخ على آل سعود"، حيث يعلق "عالمة": "لعنكم الله صارو دوركم تشعلو بنار حقدكم"، ومثلها تعليقه على مقطع آخر مضمونه أن شبيحة النظام "دايسين" على رؤوس السعوديين.

أما "توجهات" الحارس "عالمة" ضد الشعب السوري فهي لا تقبل الشك، ومنها دعوته قبل أشهر لقتل المهجرين من أهالي "دوما" عبر اعتراض حافلات التهجير ومهاجمتها، والحرص على عدم وصول أي حافلة إلى "نقطتها الأخيرة"، معتبرا أن قيمة هؤلاء المهجرين أقل من "صرماية" مرتزقة الأسد.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
"الجيش الوطني" يفرض حظراً للتجوال في "جرابلس"      ترامب يشكر السعودية على خفض أسعار النفط      روسيا تنتقد فرض واشنطن عقوبات على شركات وشخصيات روسية      مشرعون أمريكيون يطالبون بعقوبات "جدية" ضد السعودية      أخطر من الاحتلال العسكري.. الإسلامي السوري يؤكد نشاط إيران التشييعي في شرق سوريا      كندا: لا نعتبر أن قضية خاشقجي انتهت      ميركل: اتفاق الأمم المتحدة بشأن المهاجرين في مصلحة ألمانيا      أسعار صرف العملات الرئيسة مقابل الليرة التركية