أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"سوريا الصرخة المخنوقة".. قصة معتقلات جعل النظام من أجسادهن "منطقة نفوذ"

استضاف الفيلم نساء تحدثن عن تجربة الاعتقال وما تعرضن له داخل المعتقلات

عرضت محطة "FRANCE2 " مساء أمس الثلاثاء فيلماً وثائقياً سلط الضوء على حالات الاغتصاب التي تتعرض لها المعتقلات في سجون النظام.

واستضاف الفيلم الذي حمل عنوان "SYRIE, le cri et etouffe -سوريا الصرخة المخنوقة" مجموعة من السيدات تحدثن عن تجربة الاعتقال وما تعرضن له داخل المعتقلات من اغتصاب وحشي مارسه عناصر وضباط والأسد، فضلا عن وسائل التعذيب الأخرى.

ووصفت المحطة الفرنسية في النص المكتوب على موقعها بشأن الفيلم أن نظام الأسد استخدم المعتقلات كـ "منطقة نفوذ الجسد" للضغط على ذوي المعتقلات.

المعتقلات السابقات أشرن خلال حديثهن إلى المعاناة التي يتعرضن لها من قبل بعض حالات المجتمعية التي ترفض تقبل الفتاة المعتقلة "المغتصبة"، إلى درجة تصل حد قتل الفتاة من قبل ذويها، لتصبح المعتقلة بين سندان الأهل ومطرقة النظام.

وتشير إحصائيات "الشبكة السورية لحقوق الإنسان" والعائدة للعام 2015 إلى أن عدد المعتقلات السوريات يبلغ أكثر من 40 ألفًا، فيما تؤكد إحصائيات أخرى أن "عدد المعتقلات السوريات داخل سجون النظام بلغ أكثر من 175 ألف معتقلة، معظمهن في الأفرع الأمنية دون محاكماتٍ عسكرية أو مدنية.


زمان الوصل
(15)    هل أعجبتك المقالة (17)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي