أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

محمود بكري لـ ( زمان الوصل ) : لم يعد أحد قادر على وقف عجلة القمة

واتفاق بين القادة العرب على تكليف موسى بمتابعة العلاقات السورية اللبنانية

 علمت زمان الوصل من مصادر مطلعة أن القادة العرب اتفقوا مساء أمس في الجلسة المغلقة على العمل لحل الخلافات العربية العربية ، وتم تكليف عمرو موسى الأمين العام لجامعة الدول العربية على مواصلة العمل في الملف اللبناني بتنفيذ بنود المبادرة العررية ، ورأب الصدع في العلاقات السورية اللبنانية من خلال توليه مسؤولية الملف السوي اللبناني .
من جانبه قال محمود بكري رئيس تحرير صحيفة الأسبوع المصرية ل( زمان الوصل ) سادت أجواء إيجابية خلال الجلسة المغلة للزعماء العرب من الساعة الخامسة حتى السادسة . كما ساد الهدوء كلمات الرؤساء العب خاصة كلة الأسد ، متوقعا قرارات إيجابية تصدر عن القمة.
وأضاف بكري هذه الأجواء عكستها كلمة الأسد ، وتصريحات سعود الفيصل وزير الخارجية السعودي الذي أكد أهمية دور سوريا ، وأن لا أحد يريد استبعاد سوريا . كذلك اللقاء بين فاروق الشرع نائب الرئيس السوري ومفيد شهاب وزير الدولة للشؤون القانويية والمجالس النيابية ورئيس وفد مصر للقة العربية . كلها مؤشرات إيجابية . إضافة إلى رسالة الديونان الملكي للمملكة الأردنية الهاشمية التي حاولت تبرير غياب الملك عبدالله الثاني عن قمة دمشق .
وأكد بكري أن القمة حققت نتائجها رغم كل الضغوط الأمريكية ، ولم يعد أحد قادر على وقف عجلتها . واستطاعت القمة وضع آليات لمعالجة الواقع العربي وحل الخلافات العربية العربية من خلال وضع أطر جديدة للحوار رغم كل التحديات الكبيرة المفروضة عليها ، ورغم محاولات كونداليزا رايس وغيرها عرقلة قمة دمشق .
وحول الوضع اللبناني قال بكري : اتصور أن الوضع اللبناني لم يتفق عليه نهائيا ، لكن المهم أن الجميع اتفقوا على العمل لمواجهة الواقع اللبناني من خلال المبادرة العربية التي طرحها وزراء الخارجية العرب في القاهرة ، وتم تفويض عمرو موسى لمواصلة مساعيه مع الأطراف اللبنانية لتقريب المواقف بينهم وحلحلة الأمور ، كما نقل إليه ملف العلاقات السورية اللبنانية لمعالجتها على أرضية مشتركة وحل الأزمة .

عمر عبد اللطيف – دمشق – زمان الوصل - خاص
(5)    هل أعجبتك المقالة (5)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي