أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

وكيل وزير الخارجية العراقي ل (زمان الوصل ) : فوجئنا بإعلان دمشق ولم نطلع عليه

وكيل وزير الخارجية العراقي ل (زمان الوصل ) : فوجئنا بإعلان دمشق ولم نطلع عليه
   تحفظنا لعدم ذكر جهود حكومتنا في استتباب الأمن وعدم ذكر التدخل في شؤون العراق
زمان الوصل - دمشق - خاص

قال لبيد عباوي وكيل وزارة الخارجية العراقية ل( زمان الوصل ) حول التحفظ العراقي : إن وفد بلاده تفاجئ بإعلان دمشق ولم تتم مناقشتهم في بنوده ،  ووزع في الجلسة دون أن نطلع عليه ، ولايمكن أن نقبل به حتى لو وقع عليه الجميع، فهو غير متوازن وغير متناسب مع روح القرارات التي اتخذتها القمم في الشأن العراقي .ولايشير إلى جهد الحكومة العراقية في المصالحة الوطنية .

وأضاف عباوي : ، لايشير الإعلان إلى التدخل في شؤون العراق من قبل بعض الدول ، ولم يطلب عدم التدخل من أي جهة كانت على الأقل،و لم يذكر العراق بشكل واضح وصريح لهذا أبدينا تحفظنا ، و لايمكن أن يصدر إعلان ولا يشير إلى جهود الحكومة العراقية في استتباب الأمن .

وتابع عباوي : لم ينوه البيان بشكل واضح إلى التواجد العربي في العراق ، ولم يدين القادة الإرهاب بكافة أشكاله .
وقال عباوي : هناك جهود عراقية كبيرة لاستكمال الاستقلال واستتباب الأمن وتحقيق السيادة الكاملة ، ولكن أن يشار فقط في الإعلان لخروج القوات الأمريكية فهذا غير دقيق .وطلبنا تعديل إعلان دمشق لكنهم قالوا أنه أعلن ولا يمكن تعديله، فسجل التحفظ.

التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
في رهان الأتراك على النفط السوري بـ "المنطقة الآمنة".. العقبات والخيارات      التحالف ينقل عناصر التنظيم وعائلاتهم من الحسكة جواً      الأناضول: الجيش التركي والوطني السوري يسيطران على "تل أبيض"      اتفاق ينفذ فورا... "قسد" تتحول لجزء من جيش النظام والأخير يتحرك نحو منبج      اتفاق بين "قسد" والأسد يرفد "نبع السلام" بتطورات خطيرة      قيس سعيد يعلن فوزه برئاسة تونس      ميركل تطالب أردوغان بوقف العمليات العسكرية شمال سوريا      "الجبير" يطالب واشنطن أن تقرر سياستها تجاه الأكراد