أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

روسيا تبحث عن مدينة النبي "لوط"

كشف مسؤول اردني عن اتفاق بين بلاده وخبراء من روسيا الاتحادية للتعاون في البحث عن المدن الضائعة (سدوم وعمورة) والمعروفة بمدن قوم النبي لوط عليه السلام في قاع البحر الميت.
ونقلت صحيفة (العرب اليوم) في عددها اليوم عن مدير عام هيئة موقع (المغطس) ضياء مدني قوله ان فريقا روسيا متخصصا حصل على الموافقات اللازمة لاجراء اعمال الاستكشاف في الموقع.
وتوقع مدني ان يقوم الفريق الروسي خلال النصف الثاني من ديسمبر الجاري بزيارة استشكافية للموقع لتحديد القضايا اللوجستية والمعدات اللازمة للمشروع الذي يهدف الى تحديد مواقع "المدن الضائعة او ما يعرف بمدن النبي لوط في قاع البحر الميت".
واضاف ان الجانب الروسي سيتحمل جميع التكاليف المالية المتوقعة للمشروع الذي يحتاج الى معدات واجهزة متطورة خاصة باجراء عمليات المسح والتصوير في مياه البحر الميت المعروفة بشدة ملوحتها.
وأوضح ان استكشافات نفذتها اسرائيل دلت على وجود مثل هذه المدن في الجانب الاردني من البحر الميت وان "اسرائيل حاولت الوصول الى هذه المناطق من اسفل البحر الا ان السلطات الاردنية منعتها".
وتعد (سدوم) و(عمورة) مجموعة من القرى التي ذكرت بشكل مباشر وغير مباشر في الديانات السماوية الثلاث اذ يعتقد الباحثون وعلماء الدين انها تقع في منطقة البحر الميت في غور الاردن.
وبدأ الأردن بتطوير موقع (المغطس) في عام 1997 ويضم عددا من المعالم الدينية المسيحية يعود بعضها الى اوائل القرون الميلادية.

كونا
(25)    هل أعجبتك المقالة (28)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي