أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"ابتسم أيها الجنرال" يتصدر متابعات مسلسلات رمضان ويحصد اهتماماً عربيا

يحظى مسلسل "ابتسم أيها الجنرال"، الذي يعرض يومياً على شاشتي تلفزيون "سوريا" و"العربي2" باهتمام المشاهد العربي لتشابه أحداثه مع حدث ويحدث في أي بلد عربي.

ويتحدث مسلسل "ابتسم أيها الجنرال" عن حاكم عربي، متناولاً بجرأة غير مسبوقة كواليس حكم "الرئيس" في دولة عربية افتراضية.
وحصد العمل تفاعلاً واسع النطاق منذ عرض الحلقة الأولى له وحتى اليوم، بعد تقديمه أحداثاً مشوّقة بحبكة درامية، حصدت ملايين المشاهدات عبر "يوتيوب" وبقية مواقع التواصل الاجتماعي.

ورصدت "زمان الوصل" بعض الأرقام الملفتة لمجموع مشاهدات حلقات المسلسل حتى الحلقة 16، إذ بلغ عدد مجمل المشاهدات عبر "يوتيوب" في قناة "العربي 2" بحدود 25 مليونا، ووسطيا عدد التعليقات على كل حلقة بحدود 1200 تعليق، مما يعكس انتشار المسلسل بين العرب، بالإضافة للتفاعل الحي من خلال التعليقات والمشاركات.

وهذه الأرقام، بحسب يوتيوب أيضا، تخطت مشاهدات أهم المسلسلات التي روج لها، مثل "عاصي الزند"، حيث تفوق "الجنرال" بأكثر من 35% عليه بعدد مشاهدات مجمل الحلقات حتى اليوم.

الأرقام أعلاه لا تشمل بقية مواقع التواصل الاجتماعي، إذا يصعب عدها نظرا لضخامة الانتشار.


ويتحدث المسلسل بأحداثه الحالية عن الصراع بين الرئيس وشقيقه على السلطة وما يحدث من انقسام داخل الجيش التابع لدولة "الفرات" الافتراضية، حيث يظهر علناً ولاء كبار ضباط الجيش إلى شقيق الرئيس "عاصي"، والذي يتصرف دون الرجوع لشقيقه بل يضعه في موقف محرج باغتيال شخصية رفيعة المستوى في بلد مجاور.

ويرتفع منحى أحداث المسلسل الذي يشهد متابعة قلّ نظيرها، وتبدأ الإثارة والتشويق في حلقاته تباعاً، ويحتلّ الصدارة في قائمة الأكثر مشاهدة عربياً، تاركاً خلفه كل المسلسلات الدرامية التي رصد لها أضعاف ميزانية "الجنرال".

وتصدّر العمل بعد 16 يوماً على البدء بعرض حلقاته، قوائم المتابعات الدرامية العربية، واحتلّ المرتبة الأولى بالاهتمام والشعبية بين المسلسلات التي تعرض خلال شهر رمضان.

يشار إلى أن مسلسل "ابتسم أيها الجنرال" من تأليف الكاتب السوري "سامر رضوان"، وإخراج "عروة محمد"، وبطولة كل من "مكسيم خليل، وسوسن أرشيد، وعبد الحكيم قطيفان، وغطفان غنوم ومازن الناطور، وريم على وعزة البحرة، ومرح جبر، وهو من إنتاج شركة "ميتافورا".

صهيب ابراهيم - زمان الوصل
(518)    هل أعجبتك المقالة (370)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي