أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

دراجة مفخخة تستهدف مبنى الشرطة في "عفرين"

الانفجار أحدث دماراً واسعاً في مبنى قيادة الشرطة - نشطاء

أُصيب مدنيون اليوم السبت، إثر انفجار دراجة نارية مفخخة ركنها مجهولون أمام مبنى الشرطة في مدينة "عفرين" الواقعة ضمن ما يُعرف بمنطقة "غصن الزيتون"، شمال محافظة حلب.

وقالت مصادر محلية لـ"زمان الوصل"، إن ثلاثة مدنيين أُصيبوا بجروح متفاوتة، أحدهم بحالة خطيرة يوم السبت، إثر انفجار دراجة نارية ركنها مجهولون أمام مبنى قيادة "الشرطة العسكرية" التابعة لـ"الجيش الوطني السوري" المدعوم من تركيا، ضمن شارع "الفيلات" وسط مدينة "عفرين".

وأكدت المصادر أن الانفجار أحدث دماراً واسعاً في مبنى قيادة الشرطة، كما نجم عن الانفجار حريق ضخم أمام المبنى، عملت فرق الإطفاء التابع لمنظمة "الدفاع المدني السوري" (الخوذ البيضاء) على إخماده، وإسعاف المُصابين إلى أقرب نقطة طبية.

وأوضحت المصادر أن المنطقة شهدت انتشاراً أمنياً لعناصر الشرطة عقب الانفجار، في حين تُوجه أصابع الاتهام من قبل فصائل "الجيش الوطني السوري" في المنطقة، إلى خلايا "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، بالوقوف خلف العمليات التي تستهدف أمن المنطقة.

وأشارت المصادر إلى أن الشرطة العسكرية اعتقلت شخصاً كان يلتقط صور "سيلفي" وقت وقوع التفكير، موجهةً لهم اتهامات بضلوعه في عملية التفجير، في حين لا تزال التحقيقات حتى الآن مستمرة، دون ورود أي معلومات عن نتائج التحقيقات.

زمان الوصل
(10)    هل أعجبتك المقالة (10)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي