أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

محكمة ألمانية تبدأ مقاضاة "جهادية" عائدة من سوريا

أرشيف

تبدأ يوم الثلاثاء القادم محكمة الإرهاب في إقليم "سكسونيا" الألماني، النظر في قضية الفتاة "ليونورا" (22 عاماً)، وبحسب ما أوردت صحيفة "بيلد" الألمانية، فإن المحاكمة ستكون في الجناح السادس، وهو الجناح المشدد الحراسة لمحكمة مدينة "هالة" العدلي، وهو عبارة عن مبنى إضافي ضخم في الفناء الخارجي بمساحة 127 متراً، ولا يمكن الوصول إليها إلا عن طريق أقفال سرية.

وبحسب الصحيفة فإن "النيابة العامة الاتحادية تتهم "ليونورا" بالانضمام إلى تنظيم "الدولة الإسلامية" الأجنبي، والمساعدة والتحريض على الجرائم ضد الإنسانية، وانتهاك قانون مراقبة أسلحة الحرب وقانون الأسلحة.

وجاءت تلك الاتهامات بعد جدولة 22 يومًا من المفاوضات المستمرة قبل بدء المحاكمة.

وذكرت الصحيفة في عام 2015، حين كانت "ليونورا" تبلغ 15 من عمرها  تحولت إلى متطرفة دون أن يلاحظها أحد من  والديها، وسافرت إلى "سوريا"، حيث انضمت هناك إلى تنظيم "الدولة الإسلامية"، حين كانت ميلشيات التنظيم تشن حربًا عنيفة وتقاتل من أجل "الخلافة" والتي تعني بالنسبة لهم "دولة دينية إسلامية".

وأشارت الصحيفة إلى أن "ليونورا" تزوجت في سوريا من عضو رفيع المستوى في "المخابرات السرية" التابعة لتنظيم "الدولة" المدعو "مارتن ليمكي" 30 عامًا، الذي كان قد فر بدوره إلى سوريا في عام 2014، وترقى في هرم التنظيم، وطبقاً لمحققين فإن "ليونورا" هي زوجته الثالثة.

عادت "ليونورا" إلى ولاية "ساكسونيا" في كانون الأول ديسمبر/2020.

زمان الوصل
(63)    هل أعجبتك المقالة (35)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي