أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قتلى وجرحى إثر اشتباكات مع خلية للتنظيم شمال إدلب

أرشيف

اندلعت اشتباكات عنيفة بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة مساء اليوم الثلاثاء بين جهاز الأمن العام وخلية تتبع لـ"تنظيم الدولة" على مدخل مدينة "كفرتخاريم" شمال إدلب بالقرب من الحدود السورية التركية، إثر حملة أمنية نفذها جهاز الأمن على مقر للخلية في أطراف المدينة ما أدى لوقوع قتلى وجرحى من الطرفين.

وتشكل جهاز الأمن العام من معظم الفصائل العاملة في الشمال السوري بهدف ملاحقة خلايا التنظيم ومنع السرقات والحد من عمليات الخطف.

وأوضح مراسلنا أن 4 عناصر قتلوا من أفراد الخلية التابعة للتنظيم اثنان منهم يحملون الجنسية الروسية فجرا نفسيهما بأحزمة ناسفة، بالإضافة لشخص يتبع لجهاز الأمن العام، إثر مداهمة منزل الخلية في الطرف الشمالي من مدينة "كفرتخاريم" بعد اشتباكات دامت ساعتين وانتهت بسيطرة جهاز الأمن على المنزل الذي يتخذونه مقراً لهم.

وأشار مراسلنا إلى أن ثمانية جرحى من جهاز الأمن أُصيبوا أثناء الاشتباكات بعضهم في حالة خطرة عند تفجير أحد أفراد الخلية نفسه موقع الحادثة، بالإضافة لثلاثة جرحى من أفراد الخلية تم القبض عليهم، بالتزامن مع إلقاء القبض على امرأة وطفليها كانوا برفقة أفراد الخلية.

فيما لا تزال المدينة تشهد انتشاراً أمنياً مكثفاً على مداخلها، مع تفتيش لبعض المارة على الطريق بهدف ملاحقة باقي أفراد الخلية.

وقال جهاز الأمن العام في بيانٍ له يوم الثلاثاء إنه نفذ حملة أمنية واسعة على بعض المطلوبين والمشتبه بهم داخل مدينة إدلب، واعتقل عدد منهم، حيث شهدت المدينة انتشاراً أمنياً مكثفاً صباح اليوم على كافة الطرقات الرئيسية والفرعية داخل وعلى أطراف المدينة.

زمان الوصل
(33)    هل أعجبتك المقالة (33)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي