أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

دلالة على نهاية العالم..صورة لحمص المدمرة في مسلسل عالمي

الصورة المستخدمة

لم يجد المخرج العالمي "جوناثان نولان" من صورة يستعين بها للدلالة على انقراض البشرية إلا صورة حقيقية لمدينة حمص المدمرة التي سماها البعض بـ"ستالينغراد" سوريا لهول دمارها.

وفوجئ متابعو مسلسل "Westworld" في بداية الحلقة الخامسة من الجزء الثالث الذي عُرض منذ أيام على قناة "HBO" بوجود صورة بانورامية التقطت من الجو للمدينة التي دمرتها طائرات النظام وتحولت إلى أثر بعد عين.

وتساءل بعض الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي عن مغزى هذا التوظيف رغم الميزانية الخيالية للمسلسل والمؤثرات البصرية الإنتاجية الكبيرة لرسم أي مشهد خيالي، ولكن "نولان" -كما قال الناشط والمصور "محمد بدرة"- لم يجد غير صورة مدينة حمص لوصف فكرة "أن البشرية تندفع نحو الانقراض".

وأضاف: "أحيانًا في سوريا، يكون الواقع أغرب حتى من أفكار نولان".

وينتمي مسلسل "Westworld" الذي عُرض أول مرة مطلع تشرين الأول أكتوبر-عام 2016 إلى سينما الخيال العلمي والفانتازيا، ويستند إلى فيلم يحمل نفس الاسم (من تأليف وإخراج "مايكل كريشتون") عرض عام 1973، ونظراً لأن جل صانعي أفلام نهاية العالم مهوسون بالدمار، بدا الفيلم الذي أُنجز بإمكانيات فنية وتصويرية عالية بوصفه رحلة رهيبة من التخريب لكوكب الأرض، وغالبًا ما يكون هذا الدمار على يد كائنات فضائية غريبة (Independence day) أو كائنات آلية ضخمة (war of worlds) أو حتى على يد إبليس نفسه (end of days)، أو دمار مطلق لا يهم سببه، كما يقول الناقد السينمائي "طارق عثمان".

وفي هذا السياق جاء توظيف لقطة دمار حمص للدلالة على أقسى ما يمكن أن يصل إليه الإنسان من الهمجية والتوحش وكدلالة على توجه العالم نحو هاوية الفناء والاندثار.

المدون "ابراهيم الشمري" مهندس معلوماتية مهتم بمسيرة المسلسل وأحد مشرفي صفحة الفيلم بالعربية على"فيسبوك" لفت في حديث لـ"زمان الوصل" إلى أنه من المحزن أن نرى مدينة عربية عظيمة مثل حمص يضرب بها مثال على أنها ضحية جبروت الإنسان وتسلطه على نفسه ومحاولة تدمير مجده، فقط الإثبات أنه الأقوى وهو المتحكم في الأمور.

ونوّه "الشمري" إلى أن صورة حمص التي تم التقاطها عام 2016 ذُكرت في حوار يتعلق بشخصية في المسلسل يدعى "سيراك" -حسب كلامه- فهو عنده هدف واحد وهو إنشاء نظام يستطيع التحكم في أفعال البشر وتوجيههم إلى الطريق الصحيح لمحاولة حمايتهم من أنفسهم، فهو يعتبر الإنسان ألد أعداء نفسه وهو ذاته السبب الرئيسي فيما يمر به العالم الآن من دمار.

وأضاف أن مسلسل "Westworld" الذي وصفه أحد النقاد بأنه "ملحمة مظلمة حول فجر الوعي الاصطناعي ومستقبل الخطيئة"، لم يجد ما يضرب به المثال في ذلك غير مدينة حمص السورية التي أصبحت مدمرة بالكامل بسبب إنسان كل أهدافه فقط إثبات أنه الأقوى والأحق بالسلطة، مشيراً إلى أن "حمص هي أول مدينة يضرب بها المثال على شكل نهاية العالم وما يمكن أن يفعله البشر بأنفسهم، إن لم يكن هناك من يمنعهم".

وأردف أن صانع المسلسل "جونثان نولان" مخرج وفنان عبقري لديه علم بما يجري الآن من أحداث في سوريا، ولم يوظف هذه اللقطة عبثاً أو عفو الخاطر. وأوضح المصدر أن فكرة المسلسل بسيطة وفي نفس الوقت معقدة فهو يحكي قصة شركة تقوم بصناعة روبوتات يشبهون البشر بنسبة 90%، وتقوم بعمل تجربة في داخل حديقة يسمونها يُطلق عليها اسم "westworld" يدخلها الإنسان، ويقومون هم بصناعة قصة له تدور أحداثها بينه هو وبين الروبوتات، وبعدها تكتسب هذه الروبوتات وعياً وتهاجم البشر وتخرج من الحديقة إلى العالم الواقعي.

شاهد البرومو

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(87)    هل أعجبتك المقالة (51)

صادق مأمون المعيشي

2020-04-17

حسبي الله ونعم الوكيل.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي