أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

لاجىء سوري يلقى مصرعه رمياً بالرصاص بمزرعة في ولاية أنطاليا التركية

منصور

لقي شاب سوري مصرعه رمياً بالرصاص على يد لص تركي في ولاية أنطاليا -جنوب غرب تركيا.

وأفاد ناشطون أن لصاً اقتحم منزل الشاب العشريني "ابراهيم منصور" وعند كشفه أطلق الرصاص مما أدى لوفاة إبراهيم، وتم نقل جثمانه إلى مسقط رأسه بمدينة أعزاز شمال حلب، فيما أعلنت السلطات القبض على الجاني لاحقاً.

وفي التفاصيل ذكرت وسائل إعلام تركية أن الجريمة وقعت بمنطقة أكسو- شرقي أنطاليا حيث قام المواطن "حكمت شولن" بإطلاق النار على السوري "ابراهيم منصور" وهو أب لستة أطفال بمسدس كان بحوزته بعد محاولته سرقة منزل الضحية.

وكشف موقع kokludegisim أن الجاني "حكمت شولن" جاء إلى أنطاليا من هاتاي وعمل كعامل زراعي في الدفيئات الزراعية، وظهر يوم الثلاثاء الماضي اقتحم منزل الضحية داخل مزرعة مجاورة، وطالبه بما يملك من نقود تحت تهديد السلاح وعندما أخبره “منصور” بعدم امتلاكه أي أموال أو ذهب، أطلق عليه النار فأصابه في رأسه وقلبه بثلاث رصاصات، ثم فر من مكان الحادث.

اعتقال الجاني
وأشار المصدر إلى أن السلطات الأمنية تمكنت من اعتقال الجاني بعد مطاردة استمرت ليومين في منطقة الغابات في منطقة أكسو، وتم العثور على المسدس أداة الجريمة أثناء محاولته دفنه في إحدى الغابات وفي إفادته لقوات الدرك أنكر ارتكابه لجريمة القتل بغرض السرقة، ولكن المحكمة اعتقلته وتم إرساله إلى السجن.

وتم إرسال جثمان إبراهيم منصور إلى هاتاي جواً، ومن هناك إلى سوريا عن طريق البر.

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(31)    هل أعجبتك المقالة (30)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي