أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

كورونا.. الكويت تعلن عودة الحياة الطبيعية

أعلن رئيس الوزراء الكويتي صباح خالد الحمد الصباح، الأربعاء، عودة الحياة الطبيعية بالبلاد، وإلغاء الإجراءات الاحترازية للمطعمين ضد كورونا.

وقال الصباح في مؤتمر صحفي بالعاصمة الكويت، عقب اجتماع لمجلس الوزراء، إن بلاده أمام مرحلة جديدة عنوانها "الكويت بعد الجائحة".

من جانبه، ذكر وزير الصحة باسل الصباح، في المؤتمر الصحفي، أن "الإجراءات الاحترازية مستمرة (لغير المطعمين)، ونسبة التطعيم عالية".

وأضاف: "تخفيف الاشتراطات دون الرجوع إلى الوراء يعتمد على الوعي المجتمعي ومتابعة تطبيق الاحترازات".

بدوره، قال الناطق الرسمي باسم الحكومة طارق المزرم، إن مجلس الوزراء وافق على "السماح بإقامة المؤتمرات وحفلات الزفاف والمناسبات الاجتماعية".

وأردف خلال المؤتمر: "يقتصر الحضور لتلك الفعاليات على المحصنين متلقي اللقاح فقط والالتزام بلبس الكمامة، وذلك اعتبارا من يوم الأحد المقبل".

وأشار إلى تكليف وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بـ"اتخاذ الإجراءات الكفيلة بعودة تقارب المصلين أثناء إقامة الصلاة في المساجد، من خلال الحرص على تطبيق الاشتراطات الصحية".

وأوضح أن تلك الاشتراطات تتمثل في "التطعيم ولبس الكمام وإحضار السجادة الخاصة بكل مصلي، وذلك اعتباراً من صلاة الجمعة بعد غد".

وتابع: "المجلس وافق على السماح بعدم لبس الكمامة في الأماكن المفتوحة والالتزام بذلك في كافة الأماكن المغلقة".

واستطرد: "وكذلك الالتزام بالتباعد في الأماكن التي يتعذر بها لبس الكمامة كالمطاعم والمقاهي، وذلك اعتبارا من الأحد المقبل".

ولفت إلى أن المجلس "أقر عودة حركة الطيران المدني بكامل طاقته التشغيلية، وكذلك عودة إصدار تأشيرات الدخول للكويت من الأحد المقبل".

ووفق مراسل الأناضول، تأتي هذه القرارات بعدما تجاوزت نسبة التطعيم ضد كورونا في الكويت 80 بالمئة، وانحسار الوباء، حيث سجلت البلاد أمس الثلاثاء، 32 إصابة فقط.

وإجمالا، سجلت الكويت، 412 ألفا و403 إصابات بالفيروس، بينها 2458 وفاة، و409 ألفا و407 حالات تعاف.

الأناضول
(9)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي