أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بايدن يرفع السرية عن معلومات استخبارية حول منشأ كورونا

أصدر الرئيس الأمريكي جو بايدن قانونا يرفع السرية عن معلومات استخبارية تتعلق بمنشأ فيروس كورونا، إثر التقارير التي تشير إلى وجود صلة محتملة بين الفيروس ومختبر في مدينة ووهان الصينية.

وقال بايدن في بيان، فجر الثلاثاء، إن إدارته "سترفع السرية، وستنشر أكبر قدر ممكن من المعلومات" بشأن هذه القضية.

قرار الرئيس الأمريكي يأتي بعد إعلان مدير مكتب التحقيقات الفدرالي "إف بي آي" كريستوفر راي، مطلع مارس/ آذار الجاري، أنه "من المحتمل جدا" أن يكون سبب الجائحة "تسربا من مختبر في ووهان"، وذلك بعد يومين فقط من فرضية مماثلة قدمتها وزارة الطاقة الأمريكية.

بدورها، طلبت منظمة الصحة العالمية، على خلفية هذا التصريحات، من كل الدول مشاركة المعلومات التي تملكها حول منشأ كورونا.

وفي 11 مارس الجاري، وافق مجلس النواب الأمريكي بالإجماع على مشروع قانون يهدف إلى رفع السرية عن المعلومات الاستخبارية حول وجود روابط محتملة بين فيروس كورونا ومختبر صيني.

ونهاية 2019، بدأ تفشي فيروس كورونا في مدينة ووهان بشرق الصين، ما تسبب في وفاة نحو 7 ملايين شخص في جميع أنحاء العالم حتى الآن، وفقا لإحصاءات رسمية.

الأناضول
(118)    هل أعجبتك المقالة (117)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي