أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

النظام يؤكد أن إصابات "كورونا" في ازدياد والمشافي ممتلئة

للمرة الأولى منذ انتشار الوباء، اعترفت وزارة الصحة في حكومة النظام بأن المستشفيات ممتلئة بالمصابين بفيروس "كورونا المستجد"، على خلاف مزاعمه السابقة التي حاول خلالها إنكار وجود الجائحة في سوريا لأسباب لم تستطيع منظمات دولية معنية تفسيرها.

وزارة الصحة التابعة للنظام من أن الإصابات بفيروس كورونا المستجد في ازدياد والمشافي أصبحت ممتلئة، داعية المواطنين إلى التقيد بالإجراءات الاحترازية وعدم إهمال اللقاح.

ونقلت وكالة النظام (سانا) عن مدير الجاهزية والإسعاف في الوزارة، توفيق حسابا،  قوله: "نحن في حالة الذروة بالإصابات بفيروس كورونا والأعداد مرشحة للارتفاع"، موضحا أن هناك "استهتارا تاما من المواطنين بالإجراءات الوقائية وإهمالا للقاح بالرغم من كل مشعرات الخطر، الأمر الذي زاد نسبة إشغال المشافي حتى وصلت إلى الذروة".

وأضاف أن "نسبة الإشغال بمشافي دمشق وريفها واللاذقية بلغت اليوم 100 بالمئة، وكانت في حلب والسويداء بالأمس 100 بالمئة"، مشيرا إلى أن معظم المحافظات تتجه نحو هذه النسبة باستثناء القنيطرة ودرعا، فيما أصبحت نسبة الإشغال في حمص الأحد 90 بالمئة.

وزعم "حسابا" أن الفريق الحكومي المعني بإجراءات التصدي لفيروس كورونا سيعقد هذا الأسبوع اجتماعا طارئا لاتخاذ القرارات المناسبة نظرا لخطورة الوضع.

زمان الوصل
(11)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي