أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

روسيا تسجل وفيات وإصابات يومية قياسية بكورونا

ارتفعت حصيلة الإصابات والوفيات اليومية بفيروس كورونا في روسيا إلى مستوى قياسي آخر اليوم الجمعة، وهو رقم يتصاعد بسرعة ويضع عبئًا شديدًا على نظام الرعاية الصحية في البلاد.

وأبلغت فرقة العمل المعنية بفيروس كورونا الحكومية عن 32196 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا و999 حالة وفاة خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وسجلت أعداد الوفيات اليومية أرقامًا قياسية يوميًا على مدار الأيام القليلة الماضية، حيث اقتربت من ألف مع ارتفاع معدل العدوى وسط معدل التطعيم البطيء وإحجام السلطات عن تشديد القيود التي من شأنها أن تزيد من شلل الاقتصاد.

وقالت الحكومة هذا الأسبوع إن حوالي 43 مليون روسي، أو حوالي 29 في المائة فقط من سكان البلاد البالغ عددهم 146 مليون نسمة، تم تطعيمهم بالكامل.

على الرغم من الخسائر المتزايدة، استبعد الكرملين أيضًا إغلاقًا جديدًا على مستوى البلاد مثل ذلك الذي حدث في وقت مبكر من الوباء الذي أضر بشدة بالاقتصاد، مما أدى إلى تآكل شعبية الرئيس فلاديمير بوتين. بدلاً من ذلك، فوضت سلطة فرض قيود فيروس كورونا إلى السلطات الإقليمية.

بعض مناطق روسيا البالغ عددها 85 لديها بالفعل حضور مقيد في الأحداث العامة الكبيرة والوصول المحدود إلى المسارح والمطاعم والأماكن الأخرى. ومع ذلك، لا تزال الحياة طبيعية إلى حد كبير في موسكو وسانت بطرسبرغ والعديد من المدن الروسية الأخرى، حيث تعمل الشركات كالمعتاد كما لا تطبق تفويضات استخدام الكمامات بصرامة.

بشكل عام، سجل فريق العمل الروسي الخاص بفيروس كورونا أكثر من 7.9 مليون حالة إصابة مؤكدة و221313 حالة وفاة - وهو أعلى عدد وفيات في أوروبا. ويصنف الرقم القياسي الرسمي روسيا باعتبارها خامس أكثر الدول تضررا في العالم بعد الولايات المتحدة والبرازيل والهند والمكسيك.

مع ذلك، فإن وكالة الإحصاء الحكومية روستات، التي تحصي أيضًا الوفيات التي لم يكن الفيروس هو السبب الرئيسي لها، أبلغت عن ارتفاع عدد الوفيات بسبب الوباء - حوالي 418 ألف حالة وفاة للأشخاص المصابين بكوفيد-19 اعتبارًا من أغسطس / آب.

أ.ب
(10)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي