أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"ميركل" تطالب الألمان بقبول قيود "صارمة" فيما يتعلق بالفيروس

أكدت على ضرورة الإجراءات الجديدة - جيتي

دعت المستشارة "أنغيلا ميركل" مواطنيها لقبول قيود الوباء على مستوى البلاد التي دخلت حيز التنفيذ في منتصف الليل، مما أدى إلى فرض حظر تجوال من الساعة 10 مساءً حتى الساعة 5 صباحًا، وتطبيق قيود إضافية على الاتصالات الشخصية والوصول إلى المتاجر غير الأساسية في المناطق التي بها معدلات إصابة عالية.

وأقرت "ميركل" في خطابها الأسبوعي عبر الفيديو أمس السبت، بأن القواعد الجديدة "صارمة" لكنها أصرت على أنها ضرورية للحد من انتشار الفيروس في البلاد، بحسب ما نقلت وكالة أسوشيتد برس.

وأبلغت وكالة مكافحة الأمراض الألمانية الجمعة عن 23392 حالة مؤكدة جديدة وأكثر من 286 حالة وفاة بسبب كوفيد -19. منذ بداية الوباء، سجلت ألمانيا ما يقرب من 3.3 مليون حالة و81444 حالة وفاة.

وأكدت "ميركل" ضرورة الإجراءات الجديدة، التي تدخل حيز التنفيذ تلقائيًا في المناطق التي يوجد بها أكثر من 100 حالة تم الإبلاغ عنها حديثًا في الأسبوع لكل 100 ألف نسمة.

ومستشهدة بدول أخرى مثل بريطانيا والبرتغال وأيرلندا التي شهدت انخفاضًا حادًا في معدلات الإصابة خلال عمليات الإغلاق الصارمة، دافعت عن القيود الجديدة التي فرضتها ألمانيا ضد النقاد الذين وصفوها بأنها مفرطة.

وقالت ميركل: "لم ينجح أي بلد في كسر الموجة الثالثة من الوباء ثم تخفيف القيود مرة أخرى دون إجراءات صارمة مثل حظر التجوال ليلا".

ووافق المشرعون الألمان هذا الأسبوع على تشريع يطبق "مكابح الطوارئ" باستمرار في المناطق ذات معدلات الإصابة المرتفعة، ما يلغي مجموعة من الإجراءات التي تصنف غالبا الاستجابة للوباء عبر الولايات الـ 16 في البلاد.

زمان الوصل
(36)    هل أعجبتك المقالة (33)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي