أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

القامشلي.."آساييش" تتقدم في حارة "طي" على حساب "الدفاع الوطني"

عنصران من "آساييش" في القامشلي - جيتي

واصلت ميليشيا "آساييش" يوم الجمعة تقدمها على حساب ميليشيا "الدفاع الوطني" داخل "حارة طي" جنوبي مدينة القامشلي بريف الحسكة.

وذكرت وكالة "هاوار" الناطقة باسم حزب "الاتحاد الديمقراطي" إن اشتباكات "آساييش" مع ميليشيا "الدفاع الوطني" مستمرة في "حارة طي"، مشيرة إلى سيطرة  ميليشيا "آساييش"الذراع الأمنية للحزب على مدرستين كانت ميليشيات النظام تستخدمها كمقرات.

وأشارت إلى إخلاء عناصر "آساييش" المناطق التي سيطرت من الأهالي الذين حاصرتهم الاشتباكات داخل منازلهم.

وأكدت مصادر محلية تقدم "آساييش" الكردية على حساب ميليشيا "الدفاع الوطني" في محيط مدرسة "سليمان العزو" من الجهة الشرقية من الحي وفي محيط مدرستي "حسن باران وابن سينا" من جهة حي "الزهور" وطريق الحزام جنوب غربي "حارة طي".

وقالت المصادر إن المواجهات احتدمت أيضا في محيط مدرسة "حلكو" المجاور بعد معارك كر وفر داخل حي "حلكو"، ما أوقع قتلى وجرحى من الطرفين.

في المقابل، أعلنت ميليشيا "الدفاع الوطني" عن تسلل عناصر "آساييش" الكردية من جهتين بمسافة عشرات الأمتار ما جعلها تنسحب "تكتيكيا" من المدارس.

وعقدت شخصيات عشائرية موالية اجتماعا في قرية "جرمز" قرب القامشلي اجتماعا طالبت فيه باعلان العشائر "المقاومة الشعبية" ضد الوحدات الكردية باعتبارها مدعومة من الأمريكان وبانسحاب العناصر العرب منها، دون الاشارة لعدم تدخل قوات النظام والروس لوقف "اجتياح حارة طي"، حسب وصفهم.

كما شيعت الإدارة الذاتية الكردية "هايس الجريان" أحد وجهاء العشائر الموالين لها بعد مقتله برصاص مجهولين أمام منزله في مدينة القامشلي بعد عودته من المشاركة بـ "وفد التهدئة" في المدينة الليلة الماضية.

زمان الوصل
(68)    هل أعجبتك المقالة (55)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي