أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وكالة الأدوية الأوروبية تراجع لقاح جونسون آند جونسون

يراجع المنظمون الأوروبيون اللقاح المضاد لكوفيد - 19 الذي تنتجه شركة "جونسون آند جونسون" للكشف عن تجلط دم غير معتاد على غرار المخاطر المحتملة من لقاح آخر، وهو اللقاح الذي تصنعه "أسترازينيكا".

في وقت سابق من هذا الأسبوع، أشارت وكالة الأدوية الأوروبية إلى وجود صلة محتملة بين لقاح أسترازينيكا وتجلط دموي نادر.

يشار إلى أن لقاح جونسون آند جونسون مصنوع بتقنية مماثلة، ما يثير تساؤلات حول احتمالية حدوث آثار جانبية مشابهة.

وقالت وكالة الأدوية الأوروبية إنها تحقق في أربعة تقارير عن حدوث جلطات غير عادية، أحدها في دراسة عن لقاح جونسون آند جونسون وآخر أثناء طرح الولايات المتحدة للقاح ذي الجرعة الواحدة.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، قال المنظمون الأوروبيون إن هناك ثلاثة تقارير أمريكية إضافية عن حدوث جلطات بها "بعض أوجه التشابه"، من بين ما يقرب من 5 ملايين متلقي للقاح.

وأكدت وكالة الأدوية الأوروبية أنه ليس من الواضح ما إذا كان العدد الصغير من التقارير بشأن جونسون آند جونسون مرتبطا باللقاح، والذي من المتوقع أن يتم طرحه في أوروبا في غضون أسابيع قليلة.

وفي بيان صدر الجمعة، قالت "جونسون آند جونسون" إنه "لم يتم تحديد علاقة سببية واضحة بين هذه الحالات النادرة" واللقاح، لكنها تواصل العمل من كثب مع المنظمين لتقييم البيانات.

أ.ب
(19)    هل أعجبتك المقالة (21)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي