أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

النظام يعترف بـ400 إصابة في المدارس الواقعة بمناطق سيطرته

من مدارس دمشق - جيتي

اعترف نظام الأسد بوجود نحو 400 إصابة بفيروس "كورونا المستجد" في المدارس الواقعة بمناطق سيطرته، بالتزامن مع انتقادات واسعة للاكتظاظ الكبير في الصفوف وغياب وسائل الحماية من معقمات وكمامات.

وكشفت مديرة الصحة المدرسية في وزارة التربية في نظام الأسد "هتون الطواشي"، عن وجود 399 حالة في المدارس الواقعة في مناطق سيطرة النظام، مشيرة أن من بين الحالات 205 طلاب و194 معلمين وإداريين.

وأكدت في تصريحات لوسائل إعلام موالية أن مدارس حلب جاءت في المركز الأول في تسجيل أعداد الإصابات، تلتها ريف دمشق وحمص، مشيرة لاكتشاف حالات جديدة في درعا والحسكة.

وعبرت عن تخوفها من "ذروة ثانية لانتشار الوباء خلال الشتاء بناء على المشاهدات التي تتم في دول العالم، فهناك زيادة في الأعداد، ولكن حتى الآن في سوريا لا يوجد ذلك الانتشار الكبير ولكن يوجد تخوف ومراقبة للموضوع بحذر، ويتم التشدد في الإجراءات الاحترازية خاصة في المدارس".

وأشارت أنه "يمكن اللجوء إلى إلزام المعلمين بارتداء بالكمامات كإجراء احترازي وخوفا من ذروة متوقعة، وأنه يعوّل هنا على الوعي، حيث يتم العمل على برنامج تثقيفي شامل بدأ تطبيقه في المدارس لزيادة الوعي الصحي لدى الطلاب".

زمان الوصل
(37)    هل أعجبتك المقالة (35)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي