أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تزامناً مع اكتشاف 3 إصابات بـ"كورونا".. قاطنو مخيمات في ريف حلب يشتكون إغلاق نقطة طبية

النقطة مغلقة منذ أسبوع - زمان الوصل

يشتكي قاطنو مخيمات "دير بلوط والمحمدية الأول والمحمدية الثاني" الواقعة بريف مدينة "جنديرس" التابعة لمنطقة "عفرين" توقيف نقطة فريق "ملهم" الطبية منذ أسبوع بقرار من مديرية صحة "عفرين"، لا سيّما مع اكتشاف 3 حالات مُشتبه بإصابتها بفايروس "كورونا".

ونفى الدكتور "أحمد حاجي حسن" مدير "صحة عفرين" إغلاق النقطة، مبيّنا أنّ قرار الإيقاف متعلق فقط بصرف الأدوية جرّاء عدم وجود أطباء عاملين فيها، مشيراً إلى أنّ سيارتي الإسعاف التابعة لنقطة فريق "ملهم" لا زالتا بالخدمة، ومؤكداً توجه المديرية إلى إرسال عيادة متنقلة ريثما يتم إنشاء مستوصف يضم أطباء وقابلة فريق تمريض وتوعية.

يقطن في المخيمات المذكورة حوالي 1700 عائلة مهجرة من كافة المناطق السورية، وتُشرف عليها منظمة "أفاد التركية"، ويستفيد من خدمات النقطة الطبية قاطنو القرى القريبة كـ "دير بلوط، المحمدية، النسرية، الملا عمر"، وتبعد عن أقرب مدينة نحو 8 كيلو متر.

كادر "فريق ملهم التطوعي" رفض الإدلاء بأي تصريح دون ذكر الأسباب ما دفع "زمان الوصل" بالتوجه إلى المخيمات المذكورة والتحدث مع القاطنين وأشخاص مقربين من العاملين في النقطة الطبية، حيث تبيّن أن النقطة مغلقة منذ أسبوع، وسيارتي الإسعاف متوقفة أيضاً كونها تابعة للنقطة.

ويعمل في النقطة طبيب صيدلي وممرضين مختصين لديهم خبرة طويلة في المجال، وتُقدم بعض الزمر الدوائية بشكل مجاني لمستحقيها وفقاً لوصفات طبية صادرة عن المستشفيات العامة ومستوصف منظمة "أفاد"، وتستقبل يومياً بين 40 و50 مراجعة، كما تُقدم شهرياً أدوية الأمراض المزمنة لـ 100 حالة، ويوجد لدى النقطة سيارتان، الأولى مخصصة للإسعاف على مدار الساعة يستفاد منها شهرياً بين 50 و60 حالة، والثانية مخصصة لإيصال المرضى إلى المستشفيات في مناطق "عفرين، إعزاز، إدلب" صباح كل يوم ويستفاد منها شهرياً بين 200 و250 حالة، وتعمل النقطة منذ الساعة الرابعة مساءً لغاية الثامنة صباحاً.

إضافةً إلى نقطة فريق "ملهم" يعمل في المخيمات مستوصف تابع لمنظمة "أفاد"، يبدأ عمله يومياً في الساعة العاشرة صباحاً وينتهي في الرابعة عصراً، ويُقدم المستوصف خدمات الإسعاف دون تقديم الأدوية، ويُحيل بعض الحالات إلى المستشفيات دون تأمين واسطة النقل باستثناء الحالات الساخنة جداً.

وبعد تقديمهم الشكر لمستوصف منظمة "أفاد" العامل نهاراً ناشد قاطنو المخيمات الجهات المعنية بضرورة إعادة عمل نقطة فريق "ملهم" الطبية قبل تفاقم معاناتهم، كما نفذوا أمس الأول الأحد وقفةً احتجاجية تنديداً بالإغلاق، ووفقاً لهم فإنّ فريق "ملهم" لم يتبلغ بأسباب قرار التوقيف حتى لحظة إعداد هذا التقرير.

فادي شباط - زمان الوصل
(26)    هل أعجبتك المقالة (19)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي