أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

وفاة 13 شخصا بسبب "كورونا" في "دوما"

أرشيف

أكد موقع "صوت العاصمة" وفاة 13 شخصا من أبناء مدينة "دوما" في الغوطة الشرقية، خلال اليومين الماضيين، جراء إصابتهم بفيروس كورونا، مشيرا إلى أن ذلك يأتي وسط تكتم متعمد من قبل وزارة الصحة في حكومة النظام.

وشدد الموقع المتخصص بأخبار دمشق وريفها أن معظم المتوفين من كبار السن، مشيرا إلى أنهم من قاطني أحياء "عبد الرؤوف، تيسير طه، والحجارية" على أطراف المدينة.

وأشار إلى أن عمليات الدفن جميعها تتم من قبل وحدات تابعة لمنظمة الهلال الأحمر السوري، بحضور عدد محدود من ذوي المتوفين، مبينا أن مدينة "دوما" سجّلت وفاة كل من "عبد العزيز شيخ بكري، ونبهان محمد صبحي الحنفي، وياسين الشغري، ومحمود صالح الجرودي، وأحمد شاكر، وحامد شيخ سليمان، وحسن شيخ سليمان، ومحمود يونس، وأمين يونس، وخالد عبد النافع”، إضافة للسيدتين “فاطمة اللكه، وأم خالد كالوت".

وبحسب مصادر الموقع فإن المركز الطبي المخصص لإجراء الفحص الطبي اللازم للكشف عن الإصابة بالفيروس في دوما، أوقف إجراء المسحات، واقتصرت إجراءات التشخيص على قياس الحرارة والأعراض الظاهرة على المراجعين.

زمان الوصل - رصد
(65)    هل أعجبتك المقالة (57)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي