أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"كورونا" تُصيب طبيبين آخرين في إدلب

من المخالطين للحالة الأولى - جيتي

أفاد مصدر طبي لـ"زمان الوصل" بإصابة طبيبين إحداهما أخصائي جراحة أطفال بفايروس "كورونا" مساء يوم الجمعة، بعد ظهور نتيجة التحاليل التي اُجريت لهم والتي كانت نتيجتها "إيجابية".

وأوضح المصدر أن الطبيبين هما "ناصر مفلح" يعمل أخصائي جراحة أطفال في مشفى "الهاند" داخل قرية أطمة، والطبيب الآخر "محمود بيطار" وهو يعمل أخصائي جراحة فكية في مشفى "باب الهوى" الحدودي مع تركيا.

وأكد وزير الصحة في الحكومة السورية المؤقتة الدكتور "مرام الشيخ" لـ"زمان الوصل": "أن الحالتين الإيجابيتين اللتين ظهرتا نتائج تحاليلهما، هما من المخالطين للحالة الأولى وهو الطبيب "أيم السايح" أخصائي جراحة عصبية في مشفى باب الهوى الحدودي".

وأشار المصدر الطبي إلى أنه تم الاشتباه مساء الجمعة بشخصين ظهرت عليهما أعراض "كورونا"، في مشفى "عفرين" العسكري، وتم أخذ عينات بلعومية لهم ووضعه في الحجر الصحي حتى ظهور النتائج.

وأصدر برنامج الإنذار المبكر والاستجابة "EWARN" أن عدد الحالات الكلي الي تم جمع عينات لها قد بلغ "2303"، وعدد التحاليل التي اُجريت لغاية الآن منذ انتشار فايروس كورونا "2284" حالة، وقد بلغ عدد الحالات الإيجابية "3" جميعهم أطباء.

وكانت أول حالة سُجلت في إصابة فايروس "كورونا" داخل المناطق المحررة، أول أمس الخميس، للطبيب "أيمن السايح" الذي كان في زيارة لزوجته داخل ولاية "غازي عينتاب" التركية.

زمان الوصل
(16)    هل أعجبتك المقالة (16)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي