أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

النظام يغلق "جرمانا" خوفا من انتشار "كورونا"

جرمانا - نشطاء

أغلق نظام الأسد، أمس الأحد، مدينة "جرمانا" بريف دمشق، بعد ساعات من إغلاق "صيدنايا"، و"السيدة زينب"، وعين منين"، في إطار ما أسماه الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي وباء "كورونا المستجد".

ونقل تلفزيون "الخبر" الموالي للنظام عن رئيس مجلس المدينة "عمر سعد"، قوله إنه تم "اتخاذ إجراءات احترازية وتنظيمية مشدّدة على مداخل ومخارج مدينة "جرمانا" من خلال إغلاق ووضع حواجز إسمنتية لتضييق حركة السير على المداخل غير الرئيسية".

وأضاف: "تم الإبقاء على مدخلين لجرمانا، وهما مدخل النسيم والمدخل الرئيسي على المتحلق.. هذا الإجراء لتخفيف عملية الازدحام في المدينة". وادعى أنه سيتم "وضع أحواض لتعقيم للسيارات والشاحنات وجميع المركبات الداخلة والخارجة إلى جرمانا، وهذه الأحواض تشبه الموضوعة على الحدود اللبنانية السورية".

وأكد أن "الأشخاص المسموح لهم الدخول لجرمانا فقط من يحملون مهمة من وزير الداخلية ومحافظ ريف دمشق".

وكانت وزارة الصحة التابعة للنظام أعلنت أمس الأحد، تسجيل 3 إصابات جديدة بفيروس "كورونا المستجد"، ليرتفع عدد الإصابات في البلاد إلى 19، بينهما وفاتان.

زمان الوصل
(26)    هل أعجبتك المقالة (26)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي