أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

آخر الرجال المرشح للأوسكار يصل إدلب

فادي حلبي أحد أعضاء مركز حلب الإعلامي


عرض في مدينة إدلب السورية فيلم "آخر الرجال في حلب" المرشّح لجائزة أوسكار، ويكرّم بمشاهده الحيّة وقصصه الحقيقية متطوعي "الخوذ البيضاء" في خضم جحيم الحرب الذي عاشته حلب قبل سيطرة القوات الحكومية عليها في العام 2016.

وعرض الفيلم الذي أنتجه "مركز حلب الإعلامي"، المؤلف من ناشطين إعلاميين، في مدرّج كلية الطب في جامعة إدلب (شمال غرب)، بحضور عشرات المشاهدين من رجال ونساء.

وهذا العرض هو الثاني الذي يقام في سوريا، إذ سبقه آخر في ريف حمص (وسط) الشمالي، بحسب المركز الإعلامي الذي غادر أعضاؤه مدينتهم، على غرار آلاف المقاتلين المعارضين والمدنيين الذين تم اجلاؤهم من شرق المدينة إثر معارك عنيفة وبموجب اتفاق قبل سيطرة قوات النظام عليها بالكامل في كانون الأول/ديسمبر 2016.1

وأعلنت إدارة أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة، الثلاثاء 23-1-2018، قائمة ترشيحات جوائز الأوسكار الدورة 90 لعام 2018، والتي تضمنت ترشيح الفيلم السوري "آخر الرجال في حلب" للمخرج السوري فراس فياض عن فئة "أفضل فيلم وثائقي".

زمان الوصل TV (فرانس برس)
(35)    هل أعجبتك المقالة (40)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي