أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"لحظات من سوريا".. أول معرض فني من نوعه في جنوب دمشق

يضم المعرض صوراً فوتوغرافية التقطها شبان من مختلف المناطق السورية ورسوم كاريكاتير

أقام "تجمع ربيع ثورة" في بلدة "يلدا" جنوب دمشق أمس الجمعة معرضاً فنياً هو الأول من نوعه في الداخل السوري تحت عنوان: "لحظات من سوريا".

ويضم المعرض صوراً فوتوغرافية التقطها شبان من مختلف المناطق السورية ورسوم كاريكاتير توثق لحظات كتبت على صفحات التاريخ بحلوها ومرها، كما جاء في التعريف بالمعرض الذي يستمر ليوم واحد ويُقام في مبنى "السجل المدني" ببلدة "يلدا" في ظل ظروف وإمكانيات صعبة وسعياً لتنشيط الفعاليات الثورية. 

ويضم المعرض -كما يقول الناشط "محمد أبو كاسم" المشرف على تنظيمه- 110 لوحات من مختلف مدن وبلدات سوريا ترصد لحظات التقطتها عدسات المصورين السوريين وحازت على جوائز متل صور الناشط "محمد بدرة" من الغوطة و"حسام قطان" من حلب وغيرهما.

كما يضم المعرض صوراً من الحصار والدمار ومشاهد القصف وأعمال الدفاع المدني السوري في الإسعاف والإنقاذ ومعارك الجيش الحر بالإضافة لصور كاريكاتيرية للفنانين "علي فرزات" و"هاني عباس". 

ولفت محدثنا إلى أن "هذا المعرض هو الأول من نوعه على مستوى جنوب دمشق وبلدة يلدا تحديداً"، مشيراً إلى أن معرضاً مثيلاً أقيم في مخيم "اليرموك" منذ ثلاث سنوات.

وأعرب أبو كاسم وهو مصوّر وناشط في "تجمّع ربيع ثورة" -جنوب دمشق وعدسة شاب دمشقي عن أمله أن يشهد المعرض إقبالاً من الحضور مدنيين وناشطين، وخاصة أن المعرض ظاهرة جديدة وتثير الفضول والهدف من المعرض -كما قال- الإبقاء على روح الثورة في المنطقة التي أنهكها الحصار.

ولفت الناشط أبو كاسم إلى أن "السبب الرئيسي لاقتصار مدة المعرض على يوم واحد هو عدم وجود مكان آخر للمعرض سوى السجل المدني، الذي يكون مغلقاً يوم الجمعة".

وأردف أن "أكثر أصحاب الأماكن المهيأة للعرض يرفضون هذا النوع من الأنشطة بسبب وجود علم الثورة، ولكون المعرض نشاطاً ضد النظام وخصوصاً أن المنطقة في هدنة معه منذ ثلاث سنوات.

وتابع أبو كاسم أن أكثر المدنيين وأصحاب الصالات يخرجون ويدخلون من حاجز "بيبلا -سيدي مقداد"، ولذلك يخشون التعرض للمساءلة أو الاعتقال بسبب تنظيم معارض من هذا النوع.

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(30)    هل أعجبتك المقالة (34)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي