أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مثقفون عراقيون في دمشق يعترضون على وصف نظام صدام بـ"الظالم"

عبد الرزاق عبد الواحد : العراق يجب ان يطلق عليه بحق وطن المشردين .

تحول احتفال بذكرى رحيل أديب عراقي أقيم في دمشق الى حالة من الفوضى عند اعتراض عدد من المثقفين العراقيين على وصف نظام الرئيس الراحل صدام حسين ب"الظالم".

 وشهد احتفال إحياء الذكرى السنوية الثانية عشرة لرحيل العلامة العراقي الشاعر مصطفى جمال الدين الذي أقيم مساء اول من امس في مركز ثقافي بالمزة في دمشق الى فوضى كبيرة بعدما قال احد المتحدثين العراقيين ويدعى عصام عباسي ان جمال الدين "ترك العراق نتيجة جور وظلم نظام صدام حسين الذي شرد العراقيين ".

وأثارت هذه الكلمات حفيظة الكثيرين من المثقفين العراقيين الذين تعالت صيحاتهم في الصالة منتقدة عباسي بالقول": من أنت حتى تتحدث بهذا الشكل عن الرئيس الشهيد صدام حسين ".

 واستمرت حال الفوض نحو عشر دقائق,و خرج عدد من الحضور احتجاجاً على كلمات العباسي ,ما دفع المنظمين الى الإسراع في احتواء الموقف وإعادتهم وعلى رأسهم الشاعر العراقي عبد الرزاق عبد الواحد ,والذي رد على العباسي بكلمات تضمنت المديح لصدام ,وانتقاد ما آلت إليه أوضاع العراق بعده.

وقال عبد الواحد الذي كان يعرف بشاعر صدام في تصريح خاص لـ "يو.بي.اي" ان: "خمس سنوات مرت على احتلال العراق والكثيرون ينتقدون حكم السيد الرئيس الشهيد فماذا قدم هؤلاء للعراق ?

 الم يصبح عدد القتلى بالآلاف وعدد المشردين واللاجئين بالملايين ؟ العراق يجب ان يطلق عليه بحق وطن المشردين .

زمان الوصل - وكالات
(52)    هل أعجبتك المقالة (75)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي