أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

عذبوه سابقا... السلطات اللبنانية تعتقل الناشط والصحفي السوري "أحمد القصير"

القصير - ارشيف

أوقف حاجز "دير عمار" التابع للجيش اللبناني الناشط والصحفي السوري "أنس إدريس" والمعروف عبر مواقع التواصل الاجتماعي بـاسم "أحمد القصير".

 وأشارت مصادر أن "الوضع القانوني لأحمد سليم قانونيا.. 

وكان القصير وهو الناطق باسم الهيئة العامة للثورة قد اعتقل من قبل السلطات اللبنانية عام 2014 واتهم بالإنتماء لتنظيم الدولة الإسلامية قبل أن يُفرج عنه بعد أقل من أسبوعين بوساطة من هيئة علماء المسلمين اللبنانين، وعُرف القصير بدوره في وفد التفاوض في الأحداث التي جرت في عرسال آنذاك.

وأحمد القصير صحفي سوري من مدينة القصير حمص 1979 بدأ العمل الصحفي مع بداية انطلاقة الثورة السورية.

وتنقّل الى اكثر من مكان خلال تغطيته الإعلامية فكان له دور في تغطية معارك مدينة القصير ومدينة حمص والنبك في القلمون، وكذلك في مدينة يبرود ودير عطية والسحل ورنكوس وسهل رنكوس وقارة وريما..

وبعد لجوئه إلى لبنان غطى أحداث عرسال وجرود عرسال للكثير من وكالات الأنباء العالمية كما عمل كمتعاون مع قناة الجزيرة في تغطية جولات صحفية في مخيمات اللاجئين السوريين في لبنان وله عدد مت المقلات والتحقيقات الصحفية في الصحافة الالكترونية. وهو يحمل شهادة دبلوم في بروتوكلات الاتصالات الجماهيري من مركز USMART International .

أدناه مادة عن اعتقاله السابق... 

فارس الرفاعي - زمان الوصل
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي