أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حمـــــــــــــــاه ... بقعة ضوء مستمرة

مدير ثقافة حماه لـ زمان الوصل : المؤتمر لفت نظر الجميع لأهمية حماه تاريخيا

 

بالفعل كانت حماة تستحق هذا الضوء الكشاف على أوابدها وتاريخها ." التفاصيل " 

وتستحق أن تثار لأجلها الآلاف من  المحاضرات والجلسات التي تغني الباحث والهاوي وإذا كان الفضل الكبير يعود لكل الدكاترة والباحثين الذين أغنوا مؤتمر حماة التاريخ والحضارة على مدى ثلاثة أيام فلابد من شكر مديرية الثقافة في حماة فرد فردا و على رأسهم الأستاذ محمد عارف قسوم الذي اختصر بابتسامته وتلبيته لجميع متطلبات إنجاح هذا المؤتمر , دون ان ننسى فريق العمل في مديرية الثقافة ابتداء من صفوان العامل النشيط وانتهاء بالأستاذ كنعان البني الذي رافقنا وقدم كافة التسهيلات للإعلاميين

جريدة زمان الوصل التقت السيد المدير محمد عارف قسوم وكان هذا الحوار :

أستاذ عارف أين تكمن أهمية هذا المؤتمر الأول من نوعه في حماة ؟؟

 

هذا المؤتمر يكتسب أهمية كبيرة لأسباب كثيرة أهمها :

1/ أنه استطاع أن يحقق تفاعلا كبيرا مع المهتمين بالشأنين الآثاري والتاريخي في المحافظة .

2/ قُدمت فيه أبحاث جديدة تتضمن حقائق يتم توضيحها للمرة الأولى ...

3/ استقطب مشاركة عدد من كبار الأساتذة الجامعيين وعلماء الآثار .. وخرج بتوصيات سيتم متابعتها مع الجهات المعنية ..

ولكن أستاذ عارف أود أن أعرف منك على الصعيد العملي ماذا أسهم هذا المؤتمر ؟؟

يسهم هذا المؤتمر ( على الصعيد العملي ) في تسليط الضوء على أوابد محافظة حماة وآثارها ولفت الانتباه لأهميتها التاريخية وأهمية خضوعها لدراسة منهجية علمية متخصصة تجلو بعض النقاط المتعلقة بها والتي تحتاج إلى بعض الإيضاح والتفصيل ..

وما هي السلبيات أو الملاحظات التي دونتها في أجندتك حول هذا المؤتمر ؟

لابد من وجود بعض الملاحظات وهي ستكون محط اهتمامنا ودراستنا لتلافيها في المؤتمرات القادمة _فلقد أدركنا مثلا _ أن زيادة عدد المشاركين في الجلسة العملية الواحدة لم يكن إجراءا صحيحا فتقليص عددهم يتيح للمشارك الفرصة لعرض موضوعه بشكل أفضل .

وهل تعد أهالي حماة بمؤتمر ثان من هذا النوع ؟

هذا المؤتمر بداية لإنطلاق مؤتمرات تاريخية جديدة دورية سنوية في الأعوام القادمة إن شاء الله .. وسيخضع لتقييم دقيق نستفيد منه مستقبلا .

كلمة أخيرة للإعلاميين المشاركين ؟

الثقافة والإعلام جزءان يكمل أحدهما الأخر .. ولقد كنا سعداء بوجودكم معنا في جلسات المؤتمر وفي تغطيتكم الإعلامية لجوانبه كافة .

 

 


محمد عارف قسوم "مدير الثقافة في حماة "

من أعماله المطبوعة

مجموعة شعرية بعنوان : ( حداء الحزن والأمل )

دراسة تاريخية بعنوان : ( طيبة الأمام .. البعد الذي لا يقاس )

وله قيد الطبع :

مجموعة شعرية بعنوان : (فسيفساء على جدار القلب )

كتاب يتضمن دراسة أدبية ولغوية بعنوان : ( حديث ذو شجون )

وردت ترجمته في معجم البابطين للشعراء العرب المعاصرين .

_ المجلد الخامس _

ألقى العديد من المحاضرات وشارك في كثير من الأمسيات الشعرية وله أبحاث وقصائد كثيرة منشورة في الصحف والمجلات .


 

همام كدر - زمان الوصل
(27)    هل أعجبتك المقالة (31)

كنعان البني

2008-05-30

شكرا من القلب على المشاركة الفعالة بتغطية فعاليات المؤتر. وزيارتكم أكبر تعبير عن المصداقية في التعاطي مع الحراك الثقافي والإعلامي. شكرا للأخوة: مرهف مينو- همام كدر - عمر عبد اللطيف. مع الحب والتقدير كنعان البني.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي