أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الحر يضبط مواد وقاية من الكيماوي ضمن "زيل" نظامية على طريق المطار

تداول نشطاء مقطع"يوتيوب" على (الفيس بوك) يُظهر ما قالوا إنه سيطرة الجيش الحر على شاحنة (زيل) تابعة للنظام على طريق مطار دمشق الدولي تحتوي مواد تستخدم للحماية من تأثير الأسلحة الكيميائية.

و تضمن المقطع شرحاً قدمه النقيب سهيل طلاس الذي قال إن عناصر من "كتيبة البراء بن مالك" اشتبكت مع رتل عسكري للجيش النظامي على طريق مطار دمشق الدولي، و"كبدته خسائر فادحة بالعتاد و الأرواح".

و تضمنت غنائم الكتيبة -حسب طلاس- السيطرة على سيارات الزيل 101،دون أن يحدد عددها، وكشف أن عناصر الكتيبة عثروا ضمن السيارات على ألبسة و أقنعة و كمامات و أحذية واقية من الأسلحة الكيماوية.

و شرح طلاس بالتفصيل وظائف الموجود ضمن السيارة و هي بدلات عسكرية مجهزة للحماية من الأسلحة الكيميائية، وأقنعة واقية روسية الصنع مع أجهزة التصفية الخاصة بها، إضافة إلى جوارب وقفازات مطاطية وقائية قتالية معبأة ضمن صناديق خشبية.

و بيّن طلاس كيفية استخدام تلك الأدوات لمنع التأثر بالسلاح الكيماوي بعد اللجوء إليه، و أجرى ما يشبه مشهداً تجريبياً حين ارتدى ثلاث شبان تلك الألبسة و الأقنعة لتوضيح أسلوب استعمالها. 

كما تضمننت تلك المواد أيضاً أجهزة تنظيف من المواد الكيميائية، وهي،و الكلام لطلاس،عبارة عن خراطيم ومواد يتم تركيبها على سيارات زيل خاصة لتنظيف الأماكن المتأثرة بالمواد الكيميائية.

زمان الوصل
(27)    هل أعجبتك المقالة (32)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي