أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

في اختتام مهرجان مدينة حمص المسرحي

فرقة نقابة الفنون تقدم بانوراما حرب حقيقية على خشبة المسرح .

في اختتام فعاليات مهرجان حمص المسرحي التاسع عشر وبحضور الفنان صباح عبيد نقيب فنانين سورية قدمت فرقة نقابة الفنانين في حمص عرضها المسرحي ثورة القتلى للمخرج سامر أبو ليلى والنص من تأليف أورين شو.
العرض جاء ضخما من ناحية الديكور واللباس والأهم الفكرة التي قدمها والتي تحدثت عن قتال الجنود الأمريكيين في العراق .

 

 تبدأ القصة بأن بعض جثث الجنود تأبى الدفن ويحاولون الخروج من مدافنهم .وبعد وصول هذا الخبر إلى جنرالات الحرب في أميركا يجربون معهم كافة الطرق بحيث يأتون بزوجاتهم لإقناعهم بالدفن وعدم إثارة الصحافة والرأي العام وبعد أن استنفذوا كافة إمكانياتهم حتى رجال الدين لم ينفعوا بإقناع القتلى بضرورة السكوت من أجل مجد أميركا .
كما تطرقت المسرحية إلى مشاهد زيارة الجنرالات الأمريكية للجنود في أماكن حروبهم وكيف يلتقطون معهم الصور ويتبادلون التذكارات ثم يرسلونهم للموت وهم في ريعان الشباب هذا ما أدى في نهاية العرض إلى ثورة عارمة في صفوف قتلى أميركا في العراق كما أراد المخرج إسقاطه المباشر على ما يحدث في العراق .
الحشد الكبير الذي شهده مسرح الزهرواي في العرض الأخير ثورة القتلى جعل الجمهور يفترش ارض المسرح وصولا إلى إقدام الضيوف والممثلين حيث لم يترك إلا مساحة صغيرة لتقديم العرض .



لزمان الوصل همام كدر
(58)    هل أعجبتك المقالة (61)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي