أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الإخوان: القناة الإسرائيلية الثانية فبركت مقابلة مع البيانوني

أعلنت جماعة الإخوان المسلمين في سورية، أن "القناة الثانية الإسرائيلية، في إطار حملة إعلامية صهيونية لمساندة النظام السوري" قامت بـ"فبركة مقابلة مع بعض رموز المعارضة السورية، ومنهم المراقب العام السابق للجماعة علي صدر الدين البيانوني" في سورية

ولفت الناطق الرسمي باسم الجماعة زهير سالم، إلى أن "المقابلة التي بثتها القناة الإسرائيلية الثانية، في إطار الحملة الثنائية والمشتركة، بين الإعلام الصهيوني والإعلام التابع للنظام السوري، لتشويه صورة جماعة الإخوان المسلمين، هي في أصلها مقابلة أجرتها مع فضيلته عام 2006، قناة تلفزيونية إسبانية، وقد تم العبث بها وفبركتها لخدمة الأهداف الرخيصة والمشتركة للطرفين السوري والصهيوني"، حسبما جاء في بيان


ووفق بيان جماعة الإخوان المسلمين، فإنه "استكمالا لخيوط المؤامرة، قامت بعض وسائل الإعلام المرتبطة بالنظام، بنقل هذا الخبر الذي لا أصل له، للمتاجرة في سياق التطورات الوطنية الخطيرة التي تشهدها سورية". وأشارت الجماعة إلى أنه "لا الأستاذ البيانوني ولا أيّ مسئول في الجماعة، أجرى - أو يمكن أن يجري - أي لقاء أو مقابلة أو حوار، مع أيّ طرف إسرائيلي، في أيّ ظرف من الظروف"، وفق بيانها

وقالت جماعة الإخوان المسلمين في سورية "إنّ مثل هذه الأكاذيب والأساليب غير الأخلاقية، إنما تسيء لأصحابها الذين فقدوا مصداقيتهم، وأنها لن تزيدنا إلاّ ثباتاً على مواقفنا الوطنية والقومية.

آكي
(26)    هل أعجبتك المقالة (28)

مدى

2011-06-15

مواقفنا الوطنية والقومية!!!!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي