أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

فريق عمل في حضرة الغياب ينتقل الى بيروت

مرحلة جديدة ومكثفة يدخلها الشاعر العربي الراحل محمود درويش في حياته بعد الموت ، وذلك بتوجه الممثل والمنتج فراس ابراهيم وفريق العمل ، إلى العاصمة اللبنانية بيروت لتصوير إحدى أهم مراحل حياة درويش التي ملأت الدنيا وشغلت الناس وذلك في مسلسل " في حضرة الغياب" .

 

وعن تفاصيل هذه المرحلة تحدث فراس ابراهيم لزمان الوصل في حديث أفاد بما تختزنه حياة درويش فيها ، وبما ينتظر الكاميرا هناك...

 

يقول فراس:" بيروت هي إحدى أهم مراحل حياة محمود درويش ، ففيها تحول من الأدب والشعر إلى الفكر ، ففي تلك المرحلة شهد درويش اجتياح العاصمة اللبنانية وطرد الفلسطينيين منها ، وفيها تعرف على عمالقة الفكر العربي والمقاومة مثل غسان كنفاني والياس خوري وممدوح عدوان وغيرهم ".

 

وأضاف:" بيروت أحدثت في حياة درويش حراكا نفسيا وأدبيا وأخلاقيا .. تغيرت لديه كثير من المفردات التي راح يتعاطى معها ومع الأشياء المحيطة به".

 

وأعاد ابراهيم التركيز على مسألة أن العمل لا يركز على أي مدينة وظروفها في وقت سابق ، ولا على الواقع السياسي فيها ، بل هو يركز " على حد تعبيره" على تفاعل الأشخاص مع المدينة :" نحن لا نغرق بمرحلة أو بمدينة .. نحن نغرق بإنسانية تلك المرحلة

 

وأشار فراس ابراهيم إلى أن معظم نجوم المسلسل سيكونون موجودين في بيروت، وفي ذلك" على ما يبدو" تلميح لأهمية تلك المدينة وتجمع شخوص حياة درويش فيها.

 

الجدير بالذكر بأن مسلسل " في حضرة الغياب" من إخراج نجدة انزور و سيناريو حسن م يوسف وبمشاركة أكثر من ثلاث مئة فنان من مختلف أرجاء الوطن العربي منهم سلاف فواخرجي احمد زاهر ميرنا المهندس مرح جبر دينا هارون عبد الحكيم القطيفان وغيرهم , كما سيقام بعد أيام مؤتمر صحفي في العاصمة اللبنانية بيروت بحضور أبطال العمل والموسيقار مارسيل خليفة 

 

 

 

زمان الوصل
(26)    هل أعجبتك المقالة (26)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي