أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إعلان المشغّل الثالث للخليوي آخر الشهر الحالي

قال الدكتور محمد الجلالي معاون وزير الاتصالات والتقانة إن ثلاث شركات انسحبت من عروض المشغل الثالث للخليوي.

واستمرت شركتا كيوتل القطرية والسعودية STC للاتصالات في حين اعتذرت وانسحبت شركة فرانس تليكوم الفرنسية والاتصالات الإماراتية والترويكسيل التركية حيث بينت الأسباب التي دفعتها إلى الاعتذار وهي عدم توفير التردد 900 ميغا في سورية كما ترى الشركات الثلاث أن نسبة تقاسم الإيرادات التي تأخذها الحكومة والتي تبلغ 25% هي نسبة مرتفعة ولكن وجهة نظر الوزارة أن هذه النسبة منطقية وتخدم هدف الحفاظ على مورد ثابت للدولة خلال الفترة القادمة وخاصة مع تزايد أعباء الموازنة العامة للدولة والسبب الأخير هو حصرية المؤسسة العامة للاتصالات في البنية التحتية والبوابة الدولية وهذا من صلب قانون الاتصالات الذي يؤكد على حصرية المؤسسة العامة في هذه الخدمة لمدة سبع سنوات. ‏

وأضاف الجلالي: إن الشركتين القطرية كيوتل والسعودية STCمن الشركات الكبيرة التي تمتلك قاعدة عريضة من المشتركين في عدد من دول العالم وغالباً سيتم إعلان نتائج التقييم الفني والتشغيلي خلال الأسبوعين القادمين. ‏

وفي الأسبوع الأخير من الشهر الحالي سيتم تنظيم المزاد وبعدها يعلن عن الشركة الفائزة في المشغل الثالث وهي التي ستقدم أعلى سعر للرخصة. ‏

تشرين
(14)    هل أعجبتك المقالة (13)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي