أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

سميح شقير يمسح دموع درعا بــ"ياحيف"

اثارت أغنية للفنان سميح شقير شجون السوريين وتناقلوا رابطها الالكتروني على "اليوتيوب" بشكل كبير عبر موقع التواصل الاجتماعي "الفيس بوك".
عنوان الأغنية "يا حيف" وهي إهداء إلى أهالي درعا، على خلفية الأحداث الأخيرة.

 ويبدا مطلع الأغنية بــ" يا حيف زخ الرصاص يا حيف وأطفال بعمر الورد تعتقلن كيف... كيف..كيف... وأنت ابن بلادي تقتل باولادي وضهرك للعادي وعلي هاجم بالسيف.. ياحيف يا حيف..وهذا الي صاير ياحيف.. بدرعا يا يمااا وياحيف".


ويعتبر هذا الموقف الاول الذي ينحاز إلى ضحايا مدينة درعا يصدر عن فنان سوري، بعد أن أحاول أغلبهم "الاختباء" عن الساحة الاعلامية أو التصريح بتصريحات عامة.
وسميح شقير عرف بأغانية الوطنية الثورية، وقام بكتابة معظم أغانيه ولحنها جميعا ولم ينتسب سميح شقير إلى اي حزب سياسي بل بقي مستقلاً قدم العديد من الاغاني الإنسانية والثورية والعاطفية والسياسية.

ياحــــــــــــــــيف

دمشق - زمان الوصل
(49)    هل أعجبتك المقالة (46)

الاغر

2011-04-03

ياحيف يا حيف ياحيف لا حولا ولا قوة الا بالله العلي العظيم.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي