أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

افتتاح معرض في إدلب يضم 40 ألف كتاب

يستمر المعرض 8 أيام

افتُتح في مدينة إدلب شمال غربي سوريا، الإثنين، معرض للكتاب تشارك فيه 14 دار نشر بـ40 ألف كتاب.

ويستمر المعرض 8 أيام ويحتوي أيضا على أعمال يدوية وهياكل لمعالم دينية وتاريخية ولوحات فسيفساء.

وقال منظم المعرض الدكتور محمد سيد لوكالة "الأناضول" إن 14 دار نشر من داخل وخارج سوريا تشارك في المعرض وتعرض نحو 40 ألف كتاب.

وأضاف أن المعرض يضم أيضا معالم سوريا التاريخية والدينية، حيث توجد لوحات لقلعة حلب، ونواعير حماة، وجامع خالد بن الوليد في حمص، وقلعة دمشق، ومعالم كثيرة غيرها.

الطفل عبد اللطيف يحيى (11 عاما) أحد زوار المعرض قال للأناضول إنه تفحص العديد من الكتب، وزار قسم الخطاطين وجناح لوحات الفسيفساء، وإنه يرغب أن يصبح فنانا ومهندسا في آن معًا عندما يكبر.

وزار المعرض مع عائلته طفل آخر يدعى عبد الله عبود (11 عاما) وهو نازح من محافظة دير الزور (شرق).

وقال الطفل إنه تأمل في اللوحات التي تضم معالم محافظته، معربا عن شوقه لدياره ورغبته بالعودة إليها في أقرب وقت بعد أن اضُطر للنزوح منها جراء الحرب.

وتقع محافظة إدلب خارج سيطرة النظام السوري، وتضم مئات الآلاف من النازحين الذي قدموا إليها من محافظات أخرى عديدة هربا من قصف النظام وعملياته العسكرية ضد المناطق المدنية.

الأناضول
(25)    هل أعجبتك المقالة (25)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي