أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الدفاع المدني يعلن وفاة 16 شخصاً بفيروس "كورونا" خلال يوم واحد

تحذيرات من انهيار النظام الصحي - الأناضول

قال الدفاع المدني السوري، يوم أمس الثلاثاء، إنّ أعداد الإصابات والوفيّات بفيروس "كورونا" (كوفيد-19)، ما تزال ترتفع بشكلٍ خطير في شمالي غربي سوريا، وسط تحذيرات أطلقها بقرب انهيار النظام الصحي في المنطقة.

وأضاف الفريق في تقريره اليومي أنّ "فرقه نقلت 16حالة وفاة من المشافي والمراكز التي تستقبل مرضى (كورونا) ودفنتها وفق الإجراءات الاحترازية، كما قامت الفرق بنقل 50 حالة بينهم 30 امرأة، مصابين بالفيروس إلى مراكز ومستشفيات العزل خلال الـ 24 ساعة الماضية".

كما جدد الفريق توصياته للمدنيين بضرورة أخذ اللقاح واتباع إرشادات الوقاية من الإصابة بفيروس "كورونا"، وذلك من خلال عدم المصافحة وارتداء الكمامة والتباعد الاجتماعي وتعقيم اليدين باستمرار.

في موازاة ذلك، أعلنت شبكة الإنذار المبكّر والاستجابة للأوبئة، تسجيل 1418 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" خلال الساعات 24 الماضية، مشيرةً إلى أنّ الحصيلة الإجمالية للإصابات شمال غربي سوريا ارتفعت إلى 63 ألفاً و4 إصابات. فيما ارتفع عدد الوفيات الموثقة لديها إلى 1000 و10 حالة وفيات، بعد تسجيل 7 وفيات جديدة.

وصنفت الشبكة 4 مناطق في الشمال السوري، وهي "جرابلس، الباب، عفرين" بريف حلب، و"أريحا" جنوب إدلب كمناطق عالية الخطورة لانتشار فيروس "كورونا"، بينما صنفت مناطق "أعزاز" و"جبل سمعان" بريف حلب، و"حارم" و"جسر الشغور" ومدينة "إدلب" كمناطق في مرحلة خطر شديد لانتشار الفيروس.

ويعاني غالبية الأهالي في الشمال السوري المحرر أوضاعاً اقتصادية متردية في ظل ارتفاع أسعار المواد الطبية من كمامات ومعقمات مما يجعل الكثير منهم عاجزين عن تطبيق إجراءات الوقاية اللازمة من الفيروس.

زمان الوصل
(22)    هل أعجبتك المقالة (24)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي