أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تغييرات "قيادية" في جيش النظام تشمل 20 منصبا رفيعا (صور وأسماء)

علمت "زمان الوصل" أن "بشار الأسد" وبتوجيه من الروس، أصدر، بعد فوزه بـ"الانتخابات"، قرارات بتنقلات وتعيين حوالي 20 منصباً قيادياً في جيشه.

وأفاد مصدر خاص بأن الأسد استبدل ضباطا في مناصب قيادية كبيرة، رغم أن بعضهم لم يمضِ على تعيينه سوى أشهر.

وكشف أن أهم هذه المناصب، تعيين "اللواء مفيد حسن" بمنصب قائد "الفيلق الأول"، قادما من منصب قائد "الفرقة الخامسة"، وينحدر من "بشلاما" في ريف اللاذقية.

كما تم تعيين "اللواء أيوب الحمد" رئيس أركان "الفيلق الأول"، وكان يشغل منصب قائد "الفرقة الثانية ساحلية"، وينحدر من "مصياف"، إضافة إلى تعيين "اللواء عبد المجيد محمد" بمنصب رئيس أركان "الفيلق الثالث"، والذي كان يشغل قائد "الفرقة 18" وينحدر من "بسنديانا" قرب "جبلة".


وشملت التعيينات، حسب المصدر، "اللواء سهيل أسعد" بمنصب قائد "الفرقة الخامسة"، حيث كان يشغل منصب نائب "الفرقة الخامسة"، وينحدر من قرية "شين" في ريف حمص.

وتم تعيين "اللواء عساف نيساني" قائداً لـ"الفرقة الثامنة" ورئيس اللجنة الأمنية والعسكرية في حماة، "نيساني" كان يشغل نائب قائد "فرقة 8"، وينحدر من "مصياف".

ونصّت قرارات الأسد الأخيرة على تكليف "اللواء عدنان ابراهيم" بمهمة قيادة "الفرقة الثانية"، قادما من منصب نائب الفرقة نفسها، وهو من اللاذقية. كما تم تعيين "اللواء شكيب الحاج" بمنصب قائد "الفرقة 18"، وكان يشغل نائب قائد الفرقة نفسها، وينحدر من إحدى قرى الجولان المحتل.

وكان "اللواء سهيل عباس" آخر المشمولين بالتعيينات الصادرة، كنائب لقائد "الفرقة 18"، و"عباس" كان يشغل رئيس أركان "الفرقة الثامنة".

"الحرس الجمهوري".. تشكيلات جديدة لتعزيز حماية الأسد منها "اقتحام نسائى" (صور وأسماء)


زمان الوصل
(34)    هل أعجبتك المقالة (34)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي