أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حمل مشعل "الرجل البخاخ".. XTAMA يتحدى بشار بشعار " لاتتحدى البلد يا ولد"

من كتابات XTAMA

عرف السوريون "الرجل البخاخ" منذ بداية هتافاتهم للحرية والكرامة.. ذاك الرجل الذي كان يجوب شوارع المدن والقرى ويخط على جدرانها بأسلوبه عبارات صغيرة، لكنها كبيرة المضمون غالبا... ثم، ثم اختفى هذا "الرجل البخاخ" لما علت قرقعة السلاح، وانتلقت الثورة إلى طورها العسكري، حتى بات يخيل للناس أنه اختفى وإلى الأبد.

لكن المشهد في درعا يصحح هذا الانطباع الخاطئ عن اندثار "الرجل البخاخ" وانقضاء عهده، مع وجود شاب يوقع لما يخطه باسم "XTAMA" ولا يترك مناسبة إلا شارك فيها بطريقته.

ولعل الخطوة التي أقدم عليها بشار الأسد، باستعداده لإجراء الانتخابات الهزلية، وإصراره على إجبار الناس للتصويت له، هي ما دفع "XTAMA" ليخط عبارة مختصرة ولكنها ذات وقع مميز، يقول فيها: "لاتتحدى البلد يا ولد".


ومن قبل هذه العبارة التي خطها بتاريخ يوم الأحد 3 أيار/مايو الجاري، تطوع "XTAMA" لكتابة عبارات كثيرة، منها ما يخص ضحايا النظام من الثوار، ومن يتعلق بأيام الثورة ومناسباتها، ومنها بالطبع عبارات تخبر النظام بشكل مباشر أن ثوار درعا ما زالوا متأهبين وما زالت أصابعهم على الزناد للدفاع عن القضية التي خرجوا لها وهتفوا وهتفت سوريا معهم لأجلها: "الموت ولا المذلة"، "سوريا لينا وما هي لبيت الأسد".

وقد يظن البعض أن "XTAMA" مجرد شاب استهواه "البخ" على الجدران المعزولة، حيث لا خطر ولا مجازفة، ولكن هذا الظن سرعان ما يخيب عندما يتضح أن الشاب الذي أصر على استمرارية هذا الوجه الجميل من وجوه الثورة، اختار غير مرة أن يخط في أماكن "عالية الخطورة" ومن بينها ما قام به مطلع العام، حين خط عبارة "إذا استمر عدوانكم سنعلنها حربا"، على حائط مجاور لحاجز الأمن العسكري في منطقة السرايا وسط مدينة درعا، وهو مكان يفترض أن يكون من بين المواقع الأشد تحصينا وحراسة، ولكنه لم يستعص على "XTAMA" الذي اخترقه، وشعر مع رفاقه الذي يصرون على حمل لواء الثورة والمضي به.. شعروا بنشوة النصر مرتين، مرة عندما استطاع كتابة هذا الشعار في عقر دار المجرمين، وأخرى عندما رآهم يمسحونه عن جدارهم مطأطئين مقرين بأن كل جبروتهم لم يفلح في اقتلاع الحرية والعزة من جذورهما كما يحلمون.

زمان الوصل
(55)    هل أعجبتك المقالة (43)

مرحبا

2021-05-03

اي عأساس بشار ح يخاف ويسقط من كم كلمة عالحيطان، لازم انتفاضة عارمة تقلعو من الجذر...افعال لا اقوال.


التعليقات (1)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي