أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مصر.. وفاة أول مؤلفة موسيقية محترفة

عواطف عبد الكريم

توفيت اليوم السبت أستاذة التأليف والتحليل الموسيقي الدكتورة "عواطف عبد الكريم"، عن عمر يناهز 90 عاماً.

وقالت وزيرة الثقافة المصرية "إيناس عبد الدايم" إن الراحلة هي أول من درس الموسيقى أكاديميًا، وهي من رواد التأليف الموسيقي في مصر والوطن العربي وأحد أهم المتخصصين في المجال في مصر والشرق الأوسط.

وأضافت أن أجيالا من الموسيقيين المحترفين تخرجوا من يدها، مشيرة إلى دورها البارز في إنشاء قسم التأليف والنظريات في المعهد العالي للموسيقى "الكونسرفتوار".

وتربى على يد "عبد الكريم" أجيال من الباحثين والدارسين المحترفين في مجال الموسيقى الكلاسيكية والأكاديمية، ولاقت مؤلفاتها في مسرح العرائس ومسرح الجيب نجاحاً كبيراً، حيث عملت مع سعد الدين وهبة، ويوسف إدريس، كما قامت بتأليف مجموعة كبيرة من موسيقى المسلسلات وبرامج وفواصل الإذاعة، إلى جانب مؤلفاتها لآلة البيانو ومن بينها ألبوم "العازف الصغير" للأطفال، والذي عزفته وتعزفه أجيال من الدارسين لهذه الآلة.

وشغلت الراحلة منصب مقرر لجنة الموسيقى والأوبرا والباليه التابعة للمجلس الأعلى للثقافة، وكانت رئيسة تحرير مجلة "آفاق" الصادرة عن اللجنة، وأسست قسم الموسيقى بالمعهد العالي للنقد الفني، وقامت بالتدريس فيه، وشغلت منصب عميد كلية التربية الموسيقية جامعة حلوان، كما شاركت في إصدار أول موسوعة للمصطلحات الموسيقية الغربية المترجمة إلى اللغة العربية.

وأنشأت "عبد الكريم" قسماً للنظريات والتأليف وطوّرت مناهجها. منتسبة لليونسكو مع أعمالها الموسيقية في مجال التدريس، بالإضافة إلى 15 مقطوعة بيانو، ولحن فولكلوري على الكمان.

وانتخبت عضوًا فخريًا في مجلس اليونسكو الدولي للموسيقى لمدة عام، وشاركت في إصدار أول موسوعة للمصطلحات الموسيقية الغربية مترجمة إلى العربية.

زمان الوصل - رصد
(15)    هل أعجبتك المقالة (17)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي