أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"إسرائيل" تدفع لروسيا ثمن شحنة لقاح "كورونا" وصلت لنظام الأسد

كشفت صحيفة عبرية عن شحنة سرية من لقاح "كورونا كوفيد - 19"، قدمتها حكومة الاحتلال الإسرائيلي لنظام الأسد، تمت ضمن صفقة تبادل الأسرى الأخيرة.

وذكرت صحيفة "هآرتس" اليوم السبت، أن "إسرائيل وافقت على اقتناء مئات آلاف الجرعات من اللقاحات الروسية ضد فيروس كورونا المستجد لإمداد نظام الأسد بها، ضمن صفقة تبادل الأسرى الأخيرة"، مشيرة إلى أن مصادرها أكدت أن هذا "الاتفاق السري تم التوصل إليه بموجب الصفقة التي أفرج بموجبها نظام الأسد عن سيدة إسرائيلية اجتازت الحدود وتسللت إلى داخل الأراضي السورية حيث تم اعتقالها، فيما أطلق الإسرائيليون بدورهم سراح راعي غنم سوريين محتجزين لدينا".

الشحنة أكدتها قناة "كان" العبرية التي قالت إن "حكومة إسرائيل صادقت بالإجماع على دفع ثمن إضافي مقابل الإفراج عن الإسرائيلية المحتجزة في سوريا".

ووفقا للقناة فإن صفقة التبادل التي تمت مع النظام تضمنت تقديم "إسرائيل" ثمناً إضافياً للنظام شمل اللقاحات، مقابل إطلاق سراح المواطنة اليهودية التي أعيدت في إطار صفقة التبادل بين البلدين بوساطة روسيا.

وقالت القناة إن هذا البند يثير عاصفة إعلامية وسياسية في "إسرائيل"، وتفرض فيه الرقابة العسكرية تعتيماً صارماً، وأن المصادر ربطت بينه وبين لقاحات مضادة لفيروس كورونا.

وأضافت أن "البند هو موافقة إسرائيل على إمداد سوريا باللقاحات الروسية ضد كورونا ضمن صفقة التبادل الأخيرة"، موضحة أن مصادرها كشفت أن "سوريا تحتاج إلى اللقاح وإسرائيل تمتلك فائضاً من اللقاح ورفضت إعطاء مزيد من المعلومات".

زمان الوصل - رصد
(9)    هل أعجبتك المقالة (6)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي