أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مفخخة تستهدف نقطة تركية وهجوم على مقر للوطني جنوب إدلب

أرشيف

أفاد مراسل "زمان الوصل" عن وقوع جرحى إثر انفجار دراجة نارية مفخخة مساء يوم الجمعة، استهدفت نقطة مراقبة تابعة للجيش التركي غرب إدلب.

وأوضح مراسلنا عن مقتل مدني وإصابة امرأة و9 جنود أتراك وعناصر آخرين يتبعون لـ"الجيش الوطني" الذين يرافقون عناصر الجيش التركي، إثر تفجير دراجة نارية مفخخة على سور مدرسة "مرج الزهور" التي تتخذها القوات التركية كنقطة مراقبة لها بالقرب من أوتوستراد حلب – اللاذقية بالقرب من مدينة "جسر الشغور" غرب إدلب.

وكانت الدراجة النارية المفخخة التي قادها مجهول تتجه إلى داخل نقطة المراقبة، إلى أن عناصر الجيش التركي المتواجدين داخل النقطة تمكنوا من استهدافها قبل وصولها إلى الداخل، ومن ثم اندلعت اشتباكات عنيفة في محيط نقطة المراقبة بين عناصر الجيش التركي والجيش الوطني من جهة، ومن قبل أشخاص ملثمين من جهة أخرى، ما أدى لمقتل المدني، وإصابة امرأة من أقربائهم كانوا قريبين جداً من مكان الاشتباك.

في السياق، هاجمت مجموعة ملثمة في ذات التوقيت نقطة رباط عسكرية تابعة للجيش الوطني، في قرية "دير سنبل" ضمن منطقة "جبل الزاوية" جنوب إدلب، ما أدى لإصابة عنصر من الجيش يتبع لـ"فيلق الشام"، وهروب المجموعة الملثمة التي هاجمت النقطة إلى مكان مجهول دون إلقاء القبض على أحد أفرادها.

الجدير بالذكر أن كتائب "خطاب الشيشاني" تبنت جميع العمليات الثلاثة التي استهدفت الجيشان التركي والروسي عند تسيير الدوريات المشتركة على أوتوستراد حلب – اللاذقية المعروف بـM4، إلى أنها حتى اللحظة لم تتبنَّ هذه العملية.

زمان الوصل
(45)    هل أعجبتك المقالة (42)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي