أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أنجلينا جولي وبراد بيت زارا سورية والتقيا الاسد وعقيلته

طالبت الممثلة أنجلينا جولي، خلال زيارة هي الثانية لها خلال عامين، إلى سوريا، المجتمع الدولي بعدم «نسيان واجباته» حيال الأعداد الكبيرة من اللاجئين العراقيين.

 

وأعلنت المفوضية العليا للاجئين، في بيان:

 

، أن جولي، سفيرة الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، زارت سوريا برفقة زوجها الممثل براد بيت، كما وزارت عائلات عراقية لاجئة إلى إحدى البلدات في ضواحي دمشق.

واستقبل الرئيس السوري بشار الأسد وعقيلته أسماء ضيفيهما الهوليوديين، وأطلعاهما على الجهود التي تبذلها سوريا لتأمين العناية الصحية للأكثر حاجة، ولتشجيع الأطفال اللاجئين على الذهاب إلى المدرسة.

وأجابت جولي أنه «من الواضح أنه مهما كانت الصعوبات والتحديات التي يواجهها السوريون، فقد تمكنوا دوما من إبداء كرم الضيافة حيال المحتاجين»، متمنية «أن ينتبه بقية العالم أن علينا أن نتشارك العبء والاستمرار بالاهتمام باللاجئين العراقيين».

ورأت جولي أن «معظم اللاجئين العراقيين لا يملكون القدرة على العودة إلى بلادهم بسبب الصدمة الرهيبة التي عايشوها هنالك، وبسبب عدم الوضوح الذي تتركه مسألة الانتخابات المقبلة، والمسائل الأمنية ونقص الخدمات الأساسية.. ما يجعلهم بحاجة إلى دعم مستمر من المجتمع الدولي».

وزار جولي وبيت بلدة جرمانا حيث التقيا بعائلات عراقية مقيمة في ظروف صعبة في أحد أحياء البلدة.

صحف - زمان الوصل
(149)    هل أعجبتك المقالة (162)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي