أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بعد زيارة "الهبيط".. بشار ينقل ضابطا من قيادة الفرقة 14 إلى الفرقة الخامسة

حسن - ارشيف

أصدر بشار الأسد قراراً يقضي بنقل وتعيين اللواء "مفيد حسن" من قيادة "الفرقة 14ـ قوات خاصة" إلى قيادة "الفرقة الخامسة ميكانيكية"، وذلك خلفاً لقائدها السابق اللواء "عبد المجيد ابراهيم" في 25 الجاري بعد زيارته إلى بلدة "الهبيط" بريف إدلب.

ينحدر اللواء "مفيد حسن" من محافظة اللاذقية، تطوع في الكلية الحربية عام 1982/ الدورة 38/ حربية باختصاص مشاة، وبعد تخرجه تم تعيينه برتبة ملازم في "الفرقة 14 قوات خاصة"، وبقي فيها حتى رتبة مقدم شغل فيها منصب قائد فصيلة وقائد سرية فقط.

ونقل عام 2011 إلى إدارة الاستطلاع وعين قائداً للكتيبة (48 ـ مهام خاصة) خلفاً للعميد "عبد الكريم حاج حسن" وهذه الكتيبة تعرف بأنها تبيض ذهبا.
مصدر مطلع أكد أن الضابط المذكور مارس خلال وجوده في قيادة تلك الكتيبة  الفساد من أوسع أبوابه من تفييش للعناصر بالعشرات، سرقة المواد التموينية بسيارته العسكرية وبيعها لبعض التجار في سوق مخيم "خان الشيح"، وكذلك كان يكلف بعض العناصر المقربين منه بالسطو ليلاً على مزارع وفيلات الأهالي في منطقة "دروشا" و"الحسينية"، حيث تتواجد كتيبته هناك في منطقة "الطبيبية" القريبة على نهر "الأعوج" (سرقة المزروعات أو حتى عفش بعض الفيلات والمزارع التي يغادرها أهلها إلى دمشق، أو تلك التي تعتبر منتجعات صيفية).

المصدر أشار إلى أن "حسن" اتبع دورة قيادة وأركان لمدة عام كامل في كلية القيادة والأركان في دمشق القابون عام 2002 ثم عاد إلى قيادة  الكتيبة، موضحا أن قربه من آل الأسد تسبب بإيفاده ببعثة خارجية إلى الصين، حيث اتبع دورة أركان عليا لمدة عام كامل، وبعد عودته نقل إلى كلية القيادة والأركان بدمشق وعين مدرباً فيها.

ونقل مع اندلاع الثورة إلى "الفرقة الخامسة ميكا"، حيث عين قائداً للواء 15 مشاة المنتشر قرب بلدة "انخل"، وارتكب أفظع الجرائم بحق أهالي البلدات المجاورة  هناك، وقد أشرف شخصياً على العديد من المجازر لعل أبرزها مجزرة "القنية ومجزرة جاسم، ومجزرة انحل"، كما اشتهر بين عناصر اللواء بالرشى المفضوحة.

في كانون الأول ديسمبر/2018 عُين قائداً لـ"الفرقة14ـ قوات خاصة"، وأشرف بشكل مباشر على جرائم قوات الفرقة المنتشرة في ريف حماة الشمالي خاصة في "كفرنبودة" وما حولها.
كان آخر ظهور له في هذه المنطقة بتاريخ 22/10/2019 مع كبار مجرمي النظام  عندما قام بشار الأسد بالزيارة إلى بلدة "الهبيط".

وبعد تلك الزيارة بيومين تم تعيينه ونقله من قيادة "الفرقة 14" إلى قيادة "الفرقة الخامسة ميكانيكية" في الجنوب السوري ليتابع إجرامه ونهبه هناك.

زمان الوصل
(54)    هل أعجبتك المقالة (56)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي