أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الأسد يرتكب مجزرة ثانية في "أريحا" في غضون 24 ساعة

قبل مرور 24 ساعة على ارتكاب نظام الأسد وحليفته روسيا مجزرة في مدينة أريحا بريف إدلب، ارتكب الطيران الحربي مجزرة ثانية بحق مدنيي المدينة، سقط ضحيتها 5 أشخاص، وأصيب عدد كبير بجروح حالات بعضهم خطرة. وأفاد مراسل "زمان الوصل" بأن 5 مدنيين سقطوا في حصيلة غير نهائية، وأصيب عدد كبير بجروح حالات بعضهم خطرة جراء قصف مقاتلات النظام الحربية لمدينة "أريحا" بريف إدلب الجنوبي.

وقال المراسل إن طائرة حربية من نوع "ميغ" تابعة لنظام الأسد ألقت حمولتها الكاملة وسط مدينة "أريحا"، مستهدفة دوار "الحزب"، حيث تتجمع الحافلات وسيارت النقل في المنطقة، ما أدى إلى مقتل 5مدنيين.

وأشار مراسلنا أن القصف تسبب باحتراق عدد من السيارات والمحال التجارية فضلاً عن حدوث دمار واسع بالممتلكات.

وأوضح بأن فرق الدفاع المدني والإطفاء هرعت إلى مكان القصف مباشرةً وأخمدت الحرائق وأسعفت المصابين إلى النقاط الطبية.

وكانت الطائرات الحربية ارتكبت مجزرة مروعة يوم أمس في مدينة "أريحا" راح ضحيتها 13 قتيلاً وعشرات المصابين، فضلا عن تدمير عشرات المنازل والمحال التجارية.

كما تعرضت عدة مناطق بريف حماة لقصف مكثف شنته المقاتلات الحربية أدى لسقوط مدني في بلدة "تلمنس"، ومدنيان في مدنية "اللطامنة"، إضافة إلى إصابة عدد من المدنيين.

وفي سياق آخر، تمكنت فصائل المقاومة السورية من صد محاولة اقتحام لقوات الأسد على محور "الكبينة" بريف اللاذقية، وأوقعت قتلى وجرحى في صفوفهم، وسط قصف مدفعي وصاروخي وجوي مكثف على المنطقة.

زمان الوصل
(31)    هل أعجبتك المقالة (26)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي